«حمدان بن محمد لإحياء التراث» يكّرم الفائزين بمسابقة القصة

أعلن مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، أول من أمس، أسماء الفائزين في الدورة الثالثة من مسابقة القصة القصيرة. وكرّم الفائزين بالمسابقة، في حفل خاص، عبد الله حمدان بن دلموك، الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، بحضور عدد كبير من المسؤولين وأولياء الأمور والطلبة والحضور.

وفاز من مدرسة الرازي للتعليم الأساسي في الفئة الأولى- قصص الأطفال (12-14 سنة) كل من عبد الرحمن محمد حمزة عن قصة بعنوان «الماضي الجميل»، وسيف محمد الشامسي عن قصة بعنوان «سيف ولد النوخذة».

وفي الفئة الثانية ـ قصص الناشئة (15-17 سنة) فاز بالمركز الأول محمد حامد الهاشمي من مدرسة الاتحاد عن قصة بعنوان «التحدي»، وفازت بالمركز الثاني فاطمة مختار القاضي من مدرسة ماريا القبطية للتعليم الثانوي عن قصة بعنوان «حكايات جدي»، وفاز بالمركز الثالث محمود صادق الريس من مدرسة دبي الدولية عن قصة بعنوان «وميض في جنح الليل»، وتم تكريم الدكتورة بديعة الهاشمي، على جهودها في تدريب الطلبة هذا العام عبر الورش التدريبية التي نظمها المركز.

وتقدم عبد الله حمدان بن دلموك بالتهنئة للطلبة والمدارس الفائزة وقال: «مسابقة القصة القصيرة تعد من أهم فعاليات إدارة البحوث والدراسات، وحققت هذه المسابقة نجاحاً كبيراً في الأعوام الثلاثة الماضية، وتم إدراجها ضمن خطط العمل السنوية على أجندة الإدارة والمركز، فمن خلال هذه المسابقة نتطلع للإسهام بدور المركز تماشياً مع رؤى حكومتنا الرشيدة الرامية إلى تطوير المواهب الصغيرة في القراءة والكتابة وإعداد جيل متمكن، كما لاقت المسابقة اهتماماً واسعاً من قبل المدارس والطلبة منذ إطلاقها». 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات