قصائد تتغنى بمناقب زايد في أمسية مركز محمد بن خالد الثقافي

برعاية الشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان، رئيس مجلس مؤسسات الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافية والتعليمية، نظم مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي، أمسية شعرية تضمنت قصائد استذكرت مناقب وإنجازات القائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وذلك تزامناً مع عام التسامح، على مسرح كلية جامعة فاطمة للعلوم الصحية في منطقة العين.

وذلك بحضور الشيخ الدكتور سالم محمد بن ركاض العامري، عضو المجلس الوطني الاتحادي سابقاً، وعدد من المسؤولين والمهتمين.

وشارك في الأمسية الشعرية التي أدارها الشاعر والإعلامي وليد الحميري، كل من الشاعر عبدالله بن قصير الدرعي، ونشيرة الجابري وعبير البريك وسالم بن ذياب الوحشي وخالد النبهان وعائشة حسن.

وأتحف الشعراء المشاركون الجمهور بعدد من قصائد التي تتغنى وتصدح في حب الوطن، والولاء لقادة الدولة، وأخرى تدعو إلى الحفاظ على التراث والهوية، كما قرأ الشعراء المشاركون قصائد في الغزل والعاطفة وأحوال الناس والمجتمع.

وتخللت الأمسية كلمة للشيخ الدكتور سالم محمد بن ركاض العامري، حيا فيها الشعراء المشاركين، مبدياً في الوقت ذاته إعجابه بقصائدهم الجمالية التي تعبر عن إنجازات الوطن والقيم الجمالية في الموروث الإماراتي.

في حين أكد الشعراء المشاركون في الأمسية الشعرية أن مشاركتهم تعد عرفاناً ووفاء من أبناء الإمارات لدولتهم، حيث قدموا أجمل قصائدهم متغنين بالإنجازات التي تجسدت على أرض الإمارات الحبيبة، والتي يشهد لها التاريخ. وفي ختام الأمسية قام الشيخ الدكتور سالم بن ركاض بتكريم الشعراء المشاركين في الأمسية وعدد من الإعلاميين.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات