مركز جمعة الماجد ينظم ندوة «المخطوطات المهجَّرة»

نظم مركز جمعة الماجد للثقافة والتراث بدبي، السبت الماضي، ندوة بعنوان «المخطوطات المهجَّرة»، وذلك تحت رعاية وحضور جمعة الماجد، رئيس المركز وبمناسبة يوم المخطوط العربي.

شارك في الندوة كل من: فهد المعمري مدير إدارة الآداب بالإنابة في هيئة دبي للثقافة والفنون، بورقة بعنوان: «المخطوطات المهجرة عبر التاريخ»، والدكتور بسام داغستاني رئيس قسم الحفظ والمعالجة والترميم بالمركز، بورقة بعنوان: «نقل مخطوطات تمبكتو إلى العاصمة باماكو أثناء احتلال المتمردين للمدينة عام 2012»، والدكتور عز الدين بن زغيبة بورقة بعنوان: «المخطوطات العربية المهجَّرة إلى الهند».

وهدفت الندوة، التي حضرها جمهور غفير من الأكاديميين والباحثين والمهتمين، إلى لفت الانتباه إلى أهمية المخطوط العربي، وانتشاره عبر العصور.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات