«الشارقة للنشر» منطلق أعمال شركات محلية وعالمية

اختارت شركات محلية وعالمية متخصصة في مجال النشر من 17 دولة، مدينة الشارقة للنشر، التابعة لهيئة الشارقة للكتاب، منطلقاً لأعمالها؛ بهدف التوسّع في أسواق الكتاب على النطاقين المحلي والعربي.

وباشرت الشركات أعمالها، مستفيدة من حزمة الخيارات والتسهيلات المقدمة على مساحة 40 ألف متر مربع، تضم مرافق مجهّزة وفق أعلى المعايير، وبما يتناسب مع طبيعة الأعمال التي تقوم بها، إلى جانب توفير تسهيلات تتعلق بتوكيلات الترجمة، ومكاتب التحرير الأدبي والتدقيق اللغوي، وشركات التصميم والإخراج الفني بما يوفر الوقت والجهد لاستخراج التراخيص والتأشيرات اللازمة.

وتوزّعت أعمال الشركات بين خدمات النشر والطباعة وخدمات الدعاية والإعلان والتوزيع، والخدمات اللوجستية، والاستشارات في مجالات التسويق والترويج والتدريب والأبحاث، إضافةً إلى سلسلة من الخيارات والخبرات التي تقدمها للعاملين في قطاع النشر، بما يتعلق بمسائل التدريب والتأهيل، وتقديم الأبحاث القانونية وغيرها.

طلبات

وقال سالم عمر سالم، مدير مدينة الشارقة للنشر: منذ إنشائها وحتى اليوم، استقبلت مدينة الشارقة للنشر، العديد من الطلبات من شركات عربية وعالمية عاملة في قطاعات النشر المختلفة، ناهيك عن الاتفاقيات التي أبرمتها مع كبريات دور النشر والمطابع العالمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات