«زايد والتعليم» في جناح «خليفة التربوية»

ضمن فعاليات جناح جائزة خليفة التربوية بمعرض أبوظبي الدولي للكتاب، تحدث محمد سالم الظاهري مستشار رئيس دائرة التعليم والمعرفة في إمارة أبوظبي في محاضرته «زايد والتعليم» عن فكر ورؤية هذا القائد العظيم الذي جعل من التعليم ركيزة أساسية للنهضة الحضارية التي نشهدها، والتي تعتبر نموذجاً يحتذى به إقليمياً ودولياً.

وأَضاف الظاهري، عندما نتحدث عن المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، فإننا نقف أمام أحد قادة العالم الذين سطروا بفكرهم ورؤيتهم إنجازات حضارية تفخر بها البشرية، واليوم فإنني في هذه المحاضرة أسلط الضوء فقط على محاور بسيطة تترجم فكر ورؤية هذا القائد.

وأدرك «الشيخ زايد» أنه من دون تعليم أبناء وبنات الوطن فلن تتحقق النهضة المنشودة، ومن هنا وجه الشيخ زايد ببناء منظومة من المدارس والمعاهد التعليمية في مختلف مناطق إمارة أبوظبي، فكانت هناك مدارس في المدن والقرى، والتجمعات السكنية في مختلف أرجاء الإمارة.

وقال الظاهري، اليوم لدينا نظام تعليمي نفتخر به.

وأشارت أمل العفيفي الأمين العام لجائزة خليفة التربوية إلى أن البرنامج الثقافي شهد أيضاً محاضرة للدكتورة سامية العبوري رئيس قسم اللغة العربية بجامعة محمد الخامس في أبوظبي بعنوان أساليب تدريس إبداعية للغة العربية.كما قدم الدكتور شافع النيادي عضو مجلس إدارة جمعية الإمارات لرعاية الموهوبين محاضرة بعنوان زايد رؤية إبداعية في رعاية الموهوبين، تطرق فيها إلى رؤية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في رعاية الموهوبين وبناء الإنسان عامة والطفل الموهوب خاصةً.

تعليقات

تعليقات