#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

«الشارقة للكتاب» تبحث في نيودلهي فرص التعاون مع الناشرين الهنود

جناح الهيئة حظي بإقبال كبير في معرض نيودلهي للكتاب | من المصدر

استعرضت هيئة الشارقة للكتاب، خلال مشاركتها في فعاليات الدورة الخامسة والعشرين من معرض نيودلهي الدولي للكتاب، فرص التعاون والعمل المشترك مع الناشرين الهنود، لتطوير صناعة الكتاب بين الثقافة العربية والهندية، ورفد القراء الناطقين بمختلف اللغات الشائعة في الهند بأحدث الإصدارات في المشهد الثقافي الإماراتي والعربي.

وأكد حضور الهيئة السنوي في المعرض، الذي يتواصل في العاصمة الهندية حتى السادس عشر من يناير الجاري، عمق العلاقات التي تربط بين جمهورية الهند والعالم العربي، وكذلك تاريخ العلاقات الإماراتية الهندية التي سبقت قيام الاتحاد عام 1971، وأُسست على التجارة لتنطلق منها إلى مختلف المجالات الحيوية.

وحظي جناح هيئة الشارقة للكتاب بإقبال كبير من النخب الثقافية الهندية، والناشرين، والمفكرين، والأكاديميين، والإعلاميين، وحتى من المستثمرين الراغبين في اكتشاف مزيد من الفرص التي يمكن الاستفادة منها، من خلال مدينة الشارقة للنشر، التابعة للهيئة، في ظل حرص مجموعات ودور النشر الهندية على الحضور في المشهد الثقافي الخليجي، من أجل تسهيل التواصل مع الجاليات الهندية في دول مجلس التعاون.

وزار جناح الهيئة الدكتور أحمد عبد الرحمن البنا، سفير الدولة لدى جمهورية الهند، حيث تسلّم نسخة من كتاب صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، «إني أدين» الصادر عن منشورات القاسمي في عام 2017.

وبحثت الهيئة، خلال سلسلة اجتماعات مع نخبة من الناشرين الهنود، الفرص التي توفرها مدينة الشارقة للنشر، على مستوى الطباعة، والتوزيع، والتصميم، وكان أبرز اللقاءات مع دار نشر «ناشيونال بوك ترست أوف إنديا»، التابعة لوزارة تنمية الموارد البشرية والحكومة الهندية.

تعليقات

تعليقات