العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    أدباء يستعرضون تجاربهم مع متعة الإبداع

    ■ جانب من الأمسية الثقافية

    عدة محاور نالت حظها من النقاش في الأمسية الثقافية التي استضافها ملتقى الأدب ضمن فعاليات الدورة الـ 36 من معرض الشارقة الدولي للكتاب، تحت عنوان «بهجات من لذة النص إلى عذوبة الإبداع»، واستضافت كلاً من الروائي السعودي الدكتور محمد حسن علوان، والروائي المصري أحمد مراد، وأدارها الشاعر محمد أبو عرب.

    وبدأ أحمد مراد حديثه بالتأكيد على أنه لا يغوص في أعماق أي نص إبداعي ولا يستمر في إنجازه، ما لم يجد فيه الشعور باللذة والاستمتاع، لافتاً إلى أهمية أن يكون كاتب النص قارئاً جيداً قبل أن يكون كاتباً، لكون القراءة تضيف للراوي والمؤلف الكثير من المفردات والأفكار التي تكتمل معها جماليات النص.

    ومن جانبه قال الدكتور محمد حسن علوان: «أرى أن رواية موت صغير هي من أكثر أعمالي التي شعرت معها باللذة، وبالرغم من أنه يعتبر من أكبر أعمالي حجماً، وبلغ هذا الاستمتاع أعلى درجاته، حتى شرعت في صباح أحد الأيام لمواصلة كتابتي، لاكتشف بعدها أنني قد أنهيت العمل في الليل ودفعت به إلى الناشر، فـ«موت صغير» هي من الأعمال التي تمنيت ألا تكتمل فصولها، وأن أظل مواصلاً في سرد أحداثها، ومن جانبي أعتبر أن ممارسة الكتابة في حد ذاتها أعلى درجةً من اللذة، وأنظر إليها على أنها جلسات علاج اختياري، أحرص دائماً على القيام بها، فلولا الكتابة لما استطعت على تكاليف الحياة».

    طباعة Email