إصدار

«سلمى» رواية ترصد القيم في جازان

«سلمى» العنوان الروائي الأول للكاتبة السعودية حليم الفرجي، صدر أخيراً عن الدار العربية للعلوم ناشرون في بيروت، وتتناول الرواية القيم المتحولة للمجتمع في منطقة جازان في النصف الأول من القرن العشرين، وما يتعلق بذلك من الوعي بقضايا المجتمع المحلي (تقاليده وعاداته الموروثة ومعتقداته)، فضلاً عن إفرادها حيزاً مستقلاً للذات الأنثوية وفضائها الخاص.

و«سلمى» هي فتاة في عمر الزهور تتميز بجمال جعلها محط اهتمام الجميع؛ تعيش مع أسرتها الفقيرة في قرية صغيرة يسكن أهلها (العشش) حتى وقت قريب، وتحكم أهلها عادات وتقاليد لا يجوز الخروج عنها. وافق الجد والأب على تعليمها وأخواتها الثلاث بعد إصرار الأم على ذلك، وعندما كبرت جاءت لخطبتها نساء القرية وليعقد قرانها على «حسن»، الذي رأت فيه فارس أحلامها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات