00
إكسبو 2020 دبي اليوم

أكثر من 300 كتاب في مكتبتها

القراءة تفتح أمام عائلة هالة كاظم عوالم المعرفة

ت + ت - الحجم الطبيعي

تحلق سيدة الأعمال هالة كاظم، من خلال برنامجها الفريد من نوعه «رحلة التغيير»، بالنساء في رحلات استثنائية، لتنقل تجاربها إلى بقية النساء، فهي مستشارة اجتماعية وكاتبة ورسامة، وأم لـ 5 أبناء، وزوجة وجدة، أبناؤها هم حياتها، وهي قدوتهم، تهتم بالكتاب والمطالعة، فمكتبتها تأخذك إلى عوالم ثقافية وفكرية ومعرفية رحبة.

نادي القراءة

«البيان» التقت هالة كاظم وأفراد عائلتها في منزلها، لتحكي عن نهجها في الحياة وما تعودت عليه فيما يخص الكتاب والقراءة، حيث قالت: «أحلق مع الكتب في آفاق جديدة لم أعرفها من قبل»، واصفة الحالة التي تعيشها مع الكتاب بـ «الرائعة»، قائلة انه «لن يستطيع البعض أن يتفهم جماليات القراءة إلا عندما يبدأ بممارستها، ويعطي الوقت الكافي لجماليات الكلمة وقيمة المعلومة التي تتعانق مع ثنايا الفكر والخبرات، لذلك أحرص على أن اقرأ بهدوء تام، كما أن الورقة والقلم لا يفارقان يدي، فأنا أحرص على تدوين الأفكار التي استقيها من بين دفتي الكتب التي أقرأها».

هالة كاظم أنشأت مؤسسة أطلقت عليها «رحلة إلى التغيير» وتشمل نادياً للطبخ وآخر للكتاب وثالثاً للمغامرات والرياضة، أما نادي القراءة، فقالت عنه: «إن الكتاب يعتبر ونيساً بالنسبة لي، ولأنني تغلبت إلى حد كبير على صعوبات عسر القراءة والكتابة، وددت أن أشجع الناس على القراءة، لذا بمجرد أن قررت تأسيس المؤسسة فكرت في نادي الكتاب لأتقاسم شغفي مع بقية النساء، فبدأت أطرح بعض العناوين عن آخر إصدارات الكتب لمناقشتها»، وتضيف: كنت أناقش بعض الكتب من خلال الفيسبوك وتويتر، وكافة الكتب التي طرحت هي كتب اجتماعية تحمل رسائل للناس، ونحاول من خلالها تعليم السيدات قدر الإمكان، وقد لاقت الفكرة إقبالاً كبيراً، فهناك نساء متعطشات للقراءة، وقد فوجئت شخصيا بهذا الالتزام وهذا الشغف منهن.

مكان خاص

زيارتنا لمنزل هالة كاظم حملت بين طياتها الكثير من القصص، حول اهتمام العائلة بالكتاب، والذي تجده في كل مكان ضمن البيت، فعلى المنضدة الكائنة في زاوية غرفة الجلوس تتبين كتاباً، أما المكتبة الكائنة في الدور الأول والتي خصصت لها الأسرة مكاناً خاصاً ومميزاً فتطالعك فيها مختلف الكتب التي تعنى في العديد من المجالات الأدبية والاجتماعية والتاريخية والدينية والاقتصادية.

عناوين الكتب

في عام 2015 أطلقت المستشارة الاجتماعية هالة كاظم كتابها الجديد بعنوان «هالة والتغيير» وتحضر حالياً لإطلاق كتاب جديد، واللافت حسب ما تعكسه باقة عناوين الكتب الموجودة في المكتبة، أن لكل فرد من أفراد العائلة ميولاً خاصاً في القراءة، وما يتمم ويكلل ذلك خطة معرفية حوارية لدى الأسرة، تتمثل في تنظيم جلسات يستعرض فيها أفراد الأسرة آخر ما قرؤوه من الكتب، وترى كاظم أن القراءة بشكل دائم ومنتظم ستؤدي إلى صقل الخبرات وزيادة المعلومات، وتقول: أصبحت القراءة بالنسبة لنا كعائلة، أسلوب حياة واكتسب أبنائي حب القراءة بفضل مشاهدتهم لي وأنا أقرأ باستمرار.

فضاءات المعرفة

القراءة، من وجهة نظر هالة كاظم، هي الجسر الذي نعبر من خلاله إلى محطات مختلفة، كما أنها ترسم آفاقاً وفضاءات المعرفة، وترفع لدى المجتمع نسبة الوعي، وترى كاظم أن تربية الأولاد كانت بالنسبة لها أهم من الوظيفة لهذا تخلت عنها في وقت مبكر من حياتها، وتفرغت للبيت والأولاد، ولكنها لم تتخل أبداً عن الكتاب والمشاركة في دورات تطوير الذات، وتقول: اكتشفت في عمر الثلاثينات أن لدي عسراً في القراءة والكتابة، ولكني تعلمت الطريقة الصحيحة للتغلب على هذه المشكلة، كما درست الاستشارات الاجتماعية العامة والبرمجة العصبية في المملكة المتحدة بجامعة سيتي يونيفيرستي، وهي عبارة عن فصول دراسية، ودراستي في هذا المجال فتحت لي أبواباً كثيرة.

عالم الورق

وتصف كاظم الإعلان عن استراتيجية القراءة أنها تمثل صفحة جديدة مشرقة، في كتاب إنجازات ومسيرة الإمارات، ومشروعاً وطنياً يسهم في تكوين بناء معرفي ثري في عالم الورق، ويكفل تحقيق وتقوية النماء والتطور في دولتنا وفي العالم العربي أجمع، كما يدل على الاستمرارية في تنمية حب الكتاب والقراءة لأجيال الأبناء والأحفاد، ليصبح الكتاب خير جليس، كما كان في عصور سابقة، في كل بيت عربي، وتضيف: شعب الإمارات والعالم العربي، اعتاد دائماً على الفعاليات الجديدة والمبادرات اللافتة والرؤية الثاقبة من قادتنا في جميع المجالات، خاصة في الثقافة والابتكار والعلوم، كما أن مبادرات الإمارات ومشروعاتها في التطوير، تولي الشباب اهتماماً نوعياً في كافة المجالات الثقافية والفكرية غاية رفع نسبة وعيهم وحثهم على الإقبال الكثيف على القراءة، إيماناً منها أن المجتمع المتقدم الذي ينتج الثقافة والمعرفة يتملك ويصوغ أسس تطوره.

أرفف المكتبة

نحو 300 كتاب ومجلد تتربع على أرفف مكتبة هالة كاظم التي أشارت إلى أن نتيجة تطور وسائل الاتصال، والقفزة الهائلة في عالم التقنية الذي يشهدها عصرنا الحديث، حتى صار العزوف عن القراءة سمة من سمات العصر، لذا فقد أصبح هناك ضرورة ملحة لعودة الإنسان إلى القراءة مرة أخرى، وتسليط الضوء على هواية القراءة كمنهج حياة فتوجهات الدولة في موضوع القراءة تتعلق باعتبارها سلوكاً ونشاطاً يومياً ينخرط فيه جميع أفراد المجتمع، واللافت أنه لكل من أفراد أسرة هالة كاظم تجربته الخاصة في عوالم القراءة، لكنهم جميعاً وكما تحدثوا إلى «البيان» يجتمعون على حب القراءة، فهي منهج خاص لديهم يغني مستواهم الثقافي، ويثري مهارات تواصلهم مع المحيط.

الأجيال الجديدة

ومن وجهة نظر كامل حمزة الخبير المصرفي وزوج هالة كاظم فإن المهمة الحقيقية التي تقع على كاهل كل أب وأم، هي غرس حب المعرفة والقراءة والتطلعات العالية الكبيرة في قلب وروح أطفالهم، والنجاح في ذلك أن نجعل هذا الطفل يسعى نحو الرقي ويكون لديه حب للمعرفة، وذلك حتى تستطيع الأجيال الجديدة مواكبة التطور الثقافي والعلمي، وهذا التحدي المهم ينبغي أن يقابله تضافر كافة الجهود وأفراد الأسرة والمدرسة، وذلك لأن الكل شريك في التنمية الثقافية، والمبادرات الهادفة إلى بناء الإنسان، لتنير القراءة عقول الشباب وتصبح منهج حياة، وقد شاركنا في الحوار حسن، البالغ من العمر 12 عاماً، وهو الابن الأصغر لهالة كاظم، ويهوى الكتب التي تفيده في دراسته، ويقول: أقرأ الروايات والقصص الحقيقة بالعربية والانجليزية، مشيراً إلى أنه يتجه حالياً إلى أسلوب آخر في القراءة، قائلاً: بدأت تستهويني فكرة القصص الإلكترونية بما تعرضه من تقنيات شيقة وجذابة.

جوائز

خلال مسيرتها حصلت هالة كاظم على الكثير من الجوائز منها جائزة محمد بن راشد لأفضل سيدة أعمال في الإمارات لعام 2013 وجائزة سيدات الإمارات مجموعة دبي للجودة – فئة الابتكار عام 2014 بالإضافة إلى اختيارها من أكثر النساء العربيات تأثيراً على شبكات التواصل الاجتماعي من قبل غوغل والأمم المتحدة، وقالت إن وصولها إلى هذا المستوى يعود إلى شغفها بالقراءة والاطلاع، وتشير كاظم أنه لا يستهويها سوى الكتاب الورقي، وتسعد بوجوده بين يديها، وأضافت: لا يحلو لي النوم إلا وأنا أقرأ فهذه عادتي منذ الصغر التي استمتع بها خاصة حين أقرأ كتب الشعر والأدب.

مختارات

الكتاب: المجموعة الكاملة

تأليف: فاروق جويدة

الناشر: مركز الأهرام للترجمة والنشر

تاريخ النشر 1991

الصفحات: 616 صفحة

الكتاب: زمن الحب الآخر

تأليف: غادة السمان

الناشر: منشورات غادة السمان

تاريخ النشر 1988

الصفحات: 150 صفحة

الكتاب: هالة والتغيير

تأليف: هالة كاظم

الناشر: دار كتاب للنشر والتوزيع

تاريخ النشر 2015

الصفحات: 100صفحة

الكتاب: الكتاب: خمسة حرية

تأليف: انتصار العقيل

الناشر: دار انتصار للنشر

تاريخ النشر 1998

الصفحات: 345 صفحة

طباعة Email