00
إكسبو 2020 دبي اليوم

قدم له منصور بن زايد.. وأصدره الأرشيف الوطني

50 عاماً في واحة العين.. عبقرية زايد الفذة في نشر الزراعة

ت + ت - الحجم الطبيعي

احتفى الأرشيف الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، بتوقيع أحدث إصداراته، وهو كتاب (خمسون عاماً في واحة العين) الذي قدم له سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، في ركن المؤلفين مساء أول من أمس.

إذ وقع مؤلف الكتاب، المهندس عبدالحفيظ خان كتابه الذي أصدره الأرشيف الوطني حديثاً، وذلك بحضور الدكتور عبد الله الريس مدير عام الأرشيف الوطني، وبرعاية وزارة شؤون الرئاسة والأرشيف الوطني.

بيئة خضراء

وقدم الدكتور عبد الله الريس للحاضرين تعريفاً بالكتاب الذي صدر باللغتين العربية والإنجليزية، فأوضح أن الأرشيف الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، أدرك أهمية توثيق مراحل نشوء الزراعة، وانتشارها انطلاقاً من مدينة العين لتعمّ أرجاء الدولة، وتجعل منها بيئة خضراء مثالية ينظر العالم إليها بإعجاب، وفي هذه الالتفاتة من الأرشيف الوطني استكمال لدوره الأساسي في حفظ ذاكرة الوطن وتوثيقها.

ثم تحدث الدكتور الريس عما حققه القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان -طيب الله ثراه- من إنجازات زراعية وبيئية في دولة الإمارات، مشيراً إلى أن ذلك دليل على جهوده وعبقريته الفذة في تحويل أرض الإمارات من صحراء إلى رياض خضراء.

وأضاف الريس: إن كتاب (خمسون عاماً في واحة العين) توثيق -حرص عليه الأرشيف الوطني- للرؤية والفكر الزراعي والبيئي عند الشيخ زايد، وترجمة عملية لكلمته «أعطوني زراعة أضمن لكم حضارة»، مشيراً إلى أن هذا الكتاب شاهد على إخلاص القائد المؤسس لشعبه وأمته، وعلى حياته التي امتلأت بالعطاء والخير.

وهنأ مدير عام الأرشيف الوطني المؤلف على الجهد الكبير والمثمر الذي بذله وهو يعيش قريباً من المغفور له -بإذن الله- الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وعلى كتابه الثري بالمعلومات وبالوثائق والصور التاريخية التي تم حفظها للأجيال القادمة.

طباعة Email