«1917» يكتسح جوائز «بافتا» البريطانية

حصد فيلم المخرج سام منديز «1917» نصيب الأسد في حفل توزيع جوائز الأكاديمية البريطانية لفنون السينما والتلفزيون «بافتا»، إذ نال سبع جوائز من بينها أفضل فيلم وأفضل مخرج.

وهذه أول مرة يفوز فيها منديز بجائزة الأكاديمية البريطانية، وذلك خلال الحفل الذي أقيم أول من أمس.

كما فاز الفيلم الدرامي بجائزة الفيلم البريطاني الأبرز وجائزة أفضل صوت وأفضل تصميم إنتاجي وأفضل تصوير سينمائي، كما فاز بفئات المؤثرات البصرية الخاصة.

وفاز الممثل يواكين فينكس بجائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم «الجوكر»، والذي جسد فيه شخصية شاب انطوائي يتحول لمجرم واثق في نفسه. وفاز الفيلم بثلاث جوائز في المجمل.

وخرج «الأيرلندي» للمخرج مارتن سكورسيزي، من إنتاج نتفليكس الذي تم ترشيحه للفوز بعشر جوائز خالي الوفاض.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات