ضجة كبيرة حول فيلم «ديدبول»

ضجة كبيرة أحدثها فيلم «ديدبول» على الساحة، بتعليقاته الساخرة، والفوضى التي أحدثها على الشاشة، ومعه تربع الممثل ريان رينولدز مرتين على عرش شباك التذاكر الأولى كانت في 2016 عندما رأى الجزء الأول النور، فيما الثانية كانت بعدها بعامين، وبرغم نجاح «ديدبول»، يبدو أن ريان رينولدز الذي يعمل مع المخرج شون ليفي لإنجاز فيلمه الجديد «الرجل الحر» (Free Guy)، كان لديه رأي آخر، حيث اعتبر في تصريح أطلقه خلال مشاركته في مؤتمر الكوميكس CCXP الذي عقد أخيراً في ساو باولو، أن «(الرجل الحر) هو أفضل فيلم قام بصناعته على الإطلاق».

تصريح رينولدز، جذب انتباه المواقع السينمائية، التي لمست فيه «تخليه» عن «إرث ديدبول»، رغم مضيه نحو صناعة جزء ثالث منه، لم يعرف عنه شيئاً بعد، مشيرة إلى أن «الرجل الحر» الذي سيطل في 2020، هو فيلم أكشن مغلف بالكوميديا، يحكي قصة شخصية في لعبة عالم مفتوحٍ، تدعى اسم (غاي) الموظف بالبنك، وبفضل الرموز التي أدرجها مطوراً اللعبة التي تدور في مدينة «فري سيتي»، يصبح «غاي» شخصية مهمة ويتمكن من إنقاذ اللعبة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات