00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«توفور 54» تدشن مركز خدمات ما بعد الإنتاج

مركز ما بعد الإنتاج إحدى الوحدات متعددة الأغراض

ت + ت - الحجم الطبيعي

بعد فوزه بجائزة «أفضل مونتاج» عن فيلم «من ألف إلى باء» للمخرج علي مصطفى، أعلنت توفور 54 أمس، عن تدشينها رسمياً مركزها المتخصص في خدمات ما بعد الإنتاج، وذلك بعد قيامها أخيراً بتجديده، بهدف تعزيز مكانة أبوظبي كمركز إعلامي رائد في المنطقة، حيث يوفر المركز خدمات أفضل لصنّاع الأفلام والمنتجين، بفضل ما يتضمنه من وحدات متعددة الأغراض، للتحرير والمونتاج والصوت وأجهزة تصحيح درجات الألوان المتطورة، بالإضافة إلى تطوير قاعة عرض الأفلام التي تضم 18 مقعداً وتعمل بآلة عرض تستخدم تقنيتي الـ 4k السينمائية والصوت المحيطي. وكان هذا المركز قد فاز بجائزة «أفضل مركز لعمليات ما بعد الإنتاج» في عامي 2011 و2012، وجائزة «أفضل استوديو في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا» لعام 2010 ضمن جوائز مجلة «ديجتال استوديو».

وبهذه المناسبة، قال بول بيكر المدير التنفيذي لخدمات الإنتاج التلفزيوني والسينمائي في توفور 54: يوفر مركز عمليات ما بعد الإنتاج الجديدـ بيئة مثالية لصنّاع الأفلام والمشرفين على المونتاج، بما يحتويه من تقنيات متطورة لإجراء المراحل الأخيرة لعمليات الإنتاج. وقد حرصنا على أن يقدم المركز الجديد أفضل وأحدث المعدات والمعايير المتخصصة. وأضاف: يساهم افتتاح المركز في تعزيز بيئة العمل التي نعمل على بنائها وتطويرها في أبوظبي، خاصة وأننا نسعى إلى تحويل أبوظبي إلى مركز تجاري لإنتاج المحتوى في المنطقة.

المركز يتضمن 15 وحدة متعددة الاستخدام لعمليات ما بعد الإنتاج مزودة بمرافق تصحيح الألوان الوحيدة من نوعها في منطقة الخليج والتي تتميز بالسرعة والفعالية وخصائص إبداعية مميزة، الأمر الذي يسمح لمصححي الألوان بتحقيق أفضل النتائج، في حين تم استلهام تصميم ديكورات المركز من التراث الإماراتي، ليعكس المركز بذلك روح الثقافة الإماراتية، ويشكّل بيئة مثالية للمنتجين من مختلف أنحاء المنطقة لتحقيق مشاريعهم الإبداعية بأقصى قدر من الحرفية.

طباعة Email