يحضر أغنيته «لملم جراحك يا عراق»، كاظم الساهر يدعو إلى وحدة العراقيين وإنهاء الاحتلال

الخميس 7 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 8 مايو 2003 دعا المطرب العراقي كاظم الساهر امس في القاهرة إلى «توحيد جهود العراقيين والاحزاب العراقية في إعادة بناء العراق وإنهاء الاحتلال الاميركي البريطاني للعراق». وقال الساهر الذي وصل قبل أيام إلى العاصمة المصرية لاستكمال تسجيل شريطه الجديد في اتصال هاتفي مع وكالة الانباء الالمانية «ارفض الاحتلال الاميركي البريطاني لبلادي وكذلك لا يمكنني مثل أي عراقي أن أقبل بتقسيم العراق واستمرار احتلاله من القوات الاجنبية». وتابع «وهذا يحمل ردا على بعض التصاريح التي نسبتها إلى بعض الصحف وتضمنت تهجما على الاحزاب والمعارضة العراقية فأنا لم أتحدث مع أي صحفي ولم أدل بأي تصريح مثل ذلك وأنا أرى بلادي في حاجة الان إلى الحديث عن البناء وتحقيق السلام وليس إلى التراشق بالكلام». وكانت بعض الصحف العربية قد نشرت رسالة قيل انها من كاظم الساهر وتضمنت رفضه الغناء في العراق بناء على دعوة من الاحزاب المعارضة ونسب البيان له قوله انا «لا أباع ولا أشترى وان اقطاب المعارضة سيلقى بهم إلى مزبلة التاريخ وانهم عملاء». وأوضح الساهر ان «كل ما نسب لي من هذه التصاريح عار من الصحة فهذا ليس اسلوبي، وأنا مع كل الاحزاب التي تعمل من أجل بناء البلد حتى وإن اختلفت الاحزاب يجب أن يبقى الهدف واحدا وهو العراق الذي أتمنى أن يعود عراقا واحدا موحدا كما أتمنى عودة المثقفين من المهجر ليسهموا بدورهم في إعادة العراق إلى وضعه الطبيعي». ويصدر الساهر شريطه الجديد في يونيو المقبل ويتضمن أغنية وطنية بعنوان «لملم جراحك يا عراق». د. ب. ا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات