بعد تكريمه وعرض أفلامه في مهرجان قرطاج السينمائي، أحمد زكي: سأجسّد شخصيتي العندليب وأحمد فؤاد نجم

الخميس 18 شعبان 1423 هـ الموافق 24 أكتوبر 2002 النجم المصري أحمد زكي هو النجم الوحيد بين العرب والأفارقة المكرم في الدورة التاسعة عشرة لأيام قرطاج السينمائية (18 ـ 26 أكتوبر 2002) عرض له من أفلامه «النمر الأسود» اخراج عاطف سالم 1984، «الحب فوق هضبة الهرم» لعاطف الطيب 1986، «زوجة رجل مهم» لمحمد خان 1988، «كابوريا» لخيري بشارة 1990، «الهروب» لعاطف الطيب 1991، «ضد الحكومة» لعاطف الطيب 1992، «حسن اللول» لنادر جلال 1997، «اضحك خلي الصورة تطلع حلوة» لشريف عرفة 1998. وقبل عرض فيلم «أيام السادات» لمحمد خان 2000، قام عبدالباقي الهرماسي وزير الثقافة والشباب والترفيه بإهدائه درع تكريم الدولة وسط حضور مكثف اذ انه العرض الأول للفيلم في تونس قبل عرضه الجماهيري، وكان أحمد زكي في غاية التأثر لهذا التكريم حتى لم يكن يستطيع التعبير عن سعادته، وكان أحمد زكي قد منح وسام الثقافة من قبل زين العابدين بن علي الرئيس التونسي، كما سبق ان نال جائزة «أحسن ممثل» عن دور البطولة في فيلم «ضد الحكومة». تقبل الجمهور التونسي لفيلم «أيام السادات» كان أقل حماسة من فيلم «ناصر 56» لمحمد فاضل، الذي عرض في دورة 1996 لأيام قرطاج السينمائية، حيث اضطرت الشرطة لمحاصرة نهج الحبيب بورقيبة حيث دار العرض بسبب الزحام الشديد. ولوحظ تصفيق الجمهور للمشاهد القليلة لظهور عبدالناصر على الشاشة، كما ان الفيلم كما علق بعض النقاد التونسيين ازدحم بتفاصيل كثيرة غير جذابة سينمائياً وتصب مادته في صالح السادات بدون توخي الموضوعية التاريخية، كما شابه تشوش في السرد. في المؤتمر الصحافي الذي عقد لأحمد زكي بالوكالة التونسية للاتصال الخارجي، تحدث عن سعادته بتجسيد رموز الثقافة العربية مثل الدكتور طه حسين في مسلسل «الأيام» ومعاركه ضد قوى الجهل والتعصب، كما تحدث عن فيلميه الشهيرين «ناصر 56» و«أيام السادات» وآخر أفلامه «معالي الوزير» لسمير سيف، وأبدى أحمد زكي اطلاعه عى مآزق السياسة المصرية والعربية والأزمات السياسية التي شهدتها مصر والعالم العربي. وتحدث عن مشروعيه المقبلين عن العندليب الأسمر عبدالحليم حافظ وعن شاعر العامية أحمد فؤاد نجم الذي اعتبره شاهداً شعرياً على كل الشارع السياسي العربي خلال العقود الأربعة الأخيرة وإضافة مشروع فيلم «الضربة الكبرى» عن دور الطيران في حرب 6 أكتوبر 73. وحول سؤال عن قضية فلسطين قال أحمد زكي «يجب ان ننتج أفلاماً كثيرة عن القضية الفلسطينية العادلة وان كل الحروب التي خاضتها الأمة العربية ـ ومصر تحديداً ـ إنما كانت لصالح القضية الفلسطينية». وقد كتب الناقد التونسي عبدالكريم اللواتي في نشرة المهرجان: لو تأملنا في رصيد الأعمال السينمائية التي أنجزها أحمد زكي حتى الآن نلاحظ ان معظمها من الأعمال المهمة والقيّمة فنياً وجماهيرياً. ولم يحضر من الممثلين المصريين إلا سلوى خطاب والممثلة الشابة منة الله شلبي من فيلم «الساحر» للمخرج الراحل رضوان الكاشف الذي يعرض في بانوراما المهرجان، كما أن كثيراً من النجوم لم يحضروا لانشغالهم في التجهيز لأعمال رمضان التلفزيونية. تونس ـ فوزي سليمان:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات