المغني وليامز يؤكد توقيع عقد بقيمة 125 مليون دولار

الجمعة 27 رجب 1423 هـ الموافق 4 أكتوبر 2002 أكدت مصادر قريبة من المفاوضات بين مغني البوب روبي وليامز ومجموعة إي.ام.اي للتسجيلات الموسيقية ان المغني البريطاني والمجموعة توصلا امس الاول الى اتفاق على صفقة تسجيلات قيل ان قيمتها نحو 80 مليون جنيه استرليني «حوالي 125 مليون دولار». وقال وليامز للصحفيين في مؤتمر صحفي عقد على عجل خارج مكتب الادارة الخاص به بينما كانت تغمره الفرحة «اصبحت ثريا اكثر مما تصبو اليه احلامي». وظهر وليامز واقفا بجانب رئيس مجلس ادارة اي.ام.اي توني وادسورث. وقالت المصادر ان من المنتظر اصدار بيان مفصل بعد قليل. وهذا هو اكبر عقد للتسجيلات في تاريخ الموسيقى البريطانية. وارتفعت أسهم المجموعة بنسبة خمسة في المئة في لندن بعد نشر صحف شعبية تقارير تقول ان شركة التسجيلات وقعت هذا العقد مع وليامز المغني السابق لفريق تيك ذات والملقب بفرانك سيناترا الجديد. وكانت المجموعة وقعت عقدا مع المغنية الاميركية ماريا كاري في ابريل 2001 قدرت قيمته بمئة مليون دولار. لكنها حصلت على 30 مليون دولار فقط بعد فشل ألبومها. وتتعرض شركات الموسيقى لضغوط لخفض التكاليف واعادة الهيكلة في الوقت الذي تمر فيه صناعة الموسيقى بواحدة من أسوأ فترات الركود وسط ندرة الاغنيات الناجحة وتفشي عمليات القرصنة والانكماش الاقتصادي الذي يؤثر سلبا على مبيعات الالبومات الغنائية. ـ رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات