طائر يحطم طائرة حربية ثمنها 8 ملايين دولار

أرشيفية

أعلن محققون بسلاح الجو الأميركي، أن حادث تحطم الطائرة الحربية النفاثة، الذي وقع بولاية تكساس الأميركية، في شهر يوليو الماضي، التي يبلغ ثمنها ثمانية ملايين دولار، يرجع إلى ارتطامها بأحد الطيور.

وذكرت شبكة، فوكس نيوز، الإخبارية الأميركية، أن الحادث أدى إلى إصابة قائد الطائرة ومساعده، والطائرة من طراز "ت - 38 تالون"، حيث تمكنا من القفز منها، قبيل ارتطامها بالأرض واشتعال النيران بها، بالقرب من قاعدة "شيبرد" الجوية الأميركية.

وقال فريق التحقيق أيضًا، إن الطائر ارتطم بغطاء الطائرة المتحرك، وأدى إلى تطاير بعض شظاياه إلى داخل المحرك، ما أدى إلى سقوطها وتحولها إلى كتلة من النيران.
 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات