ألمانيا تمنع الاتصال بالموظفين خارج أوقات العمل

ت + ت - الحجم الطبيعي

بدأت الحكومة الألمانية سن قوانين تتعلق بحماية نفسية الموظفين وذلك بمنع أصحاب العمل من الاتصال بموظفيهم خارج أوقات العمل.

من جانبها، قامت شركة فولكس فاجن للسيارات بمنع إرسال أي بريد الكتروني للموظفين بعد نصف ساعة من انتهاء أوقات العمل.

وذكرت مصادر مطلعة أن سوق العمل في البلاد شهدت خلال الأعوام العشرة الماضية انخفاضاً في وظائف الدوام الكامل بما يناهز نصف مليون وظيفة.

وقالت المصادر إن حجم الوظائف الكاملة أو تلك التي يعمل شاغلوها بنظام التعاقد المؤقت انخفضت في الفترة بين عامي 2002 و2010 بما يساوي 465 ألف وظيفة داخل ألمانيا.

وقالت المصادر إن الفترة ذاتها شهدت زيادة في الوظائف المؤقتة والأعمال الجزئية وما يسمى ''الوظائف الصغرى''.

وترى الحكومة في ذلك تحولا اجتماعياً داخل ألمانيا، مبينة أن سبب تزايد مثل هذه الصورة من الوظائف يرجع إلى الرغبة المتزايدة من قبل النساء وكبار السن فيها، حيث لا يرغبون في الوظائف التي تستغرق دواماً كاملاً في اليوم.

واتهمت سابينه تسيمرمان المتحدثة باسم سياسة سوق العمل داخل كتلة اليسار الحكومة الألمانية بأنها المسؤولة عن ذلك، حيث قالت في لقاء مع الصحيفة المذكورة: ''إن ما يسمى ''معجزة الوظائف'' ليست إلا توجهاً نحو الوظائف الصغيرة الرخيصة التي لا يستطيع صاحبها أن يؤمن من خلالها قوته''.

وكشفت بيانات أصدرها مكتب الإحصاء الاتحادي في ألمانيا أخيرا أن البطالة تراجعت إلى أدنى مستوياتها منذ 20 عاماً الشهر الماضي، إذ عززت الشركات في أكبر اقتصادات القارة عمليات التوظيف على الرغم من أزمة الديون التي تجتاح أوروبا.

 

 

طباعة Email