EMTC

اعتذارات النجوم تهدد دراما رمضان المقبل

اعتذارات النجوم تهدد دراما رمضان المقبل

صورة

تسببت الاعتذارات المتكررة للنجوم عن عدم أداء أدوار البطولة في الأعمال الدرامية الجديدة، التي يجرى إعدادها للعرض في رمضان المقبل، في وجود عدد كبير من هذه الأعمال دون بطل أو بطلة للقيام بالبطولة الرئيسية للعمل، وبالتالي تأجيل اختيار بقية فريق العمل.

على رأس هذه الأعمال يأتي مسلسل (اغتيال وزيرة)، الذي كتبه المؤلف محسن الجلاد، حيث كان الاتفاق مع الفنانة إلهام شاهين على القيام ببطولته، إلا أنها رفضت المشاركة فيه، وتم تأجيله، حسب أقوال المؤلف، لارتباطها بمسلسل آخر بعنوان (امرأة في ورطة)، تأليف أيمن سلامة وإخراج عمرو عبدالعزيز، وتدور أحداثه حول امرأة تتورط في قضية قتل زوجها، كما تعرض أيضا مسلسل (ابن موت) للمؤلف مجدي صابر لمشاكل كثيرة مع أبطاله، حيث تم ترشيح الفنان مجدي كامل من قبل المؤلف أثناء كتابته المسلسل في العام الماضي للقيام ببطولة العمل، على أن يكون جاهزا لتصويره هذا العام، إلا أن مجدي كامل اعتذر دون إبداء الأسباب. ينضم لقائمة المسلسلات التي تبحث عن أبطال مسلسل (الشحرورة)، الذي يتناول حياة الفنانة صباح، فلا يزال المؤلف أيمن سلامة يبحث عن بطلة بعد اعتذار رولا سعد عن ترشيحها للقيام بدور الفنانة صباح فى المسلسل، حيث تعللت بأن شخصية صباح تحتاج إلى مواصفات خاصة، وأنها لم تصل إلى درجة عالية من الاحتراف في المهنة لتقديم دورها، كما تقرر تأجيل تصوير مسلسل (حبيبي الذي لا أحبه) للمؤلف محمد صفاء عامر، وذلك بعد اعتذار الفنان حسين فهمي عن تقديمه، مع أن هذا المسلسل محدد بدء تصويره هذه الأيام ليتم عرضه في رمضان المقبل.

أيضا تسببت المؤلفة شهيرة سلام في اعتذار الفنانة حنان ترك عن عدم القيام ببطولة مسلسل (غربة بنات)، لعلمها أن المسلسل سوف يعتمد على البطولة الجماعية، أي مشاركة أكثر من نجم، وبالتالي أصبح المسلسل من دون بطلة، ولم يتحدد الفنانون المشاركون فيه، كما يبحث مسلسل (الجميلة والحارس)، الذي كتبته سماح الحريري، عن بطلة بجانب الفنان فاروق الفيشاوي الذي تم الاتفاق معه، وتم ترشيح الفنانة ميرفت أمين للمشاركة فيه، إلا أنها اعتذرت لارتباطها بتصوير عمل آخر، كما توقف المؤلف مصطفى محرم عن كتابة مسلسل (ملكة في المنفى) الذي يروي السيرة الذاتية للملكة نازلي، وذلك بعد المشاكل التي حدثت بينه وبين المؤلفة راوية راشد، التي سابقت وتعاقدت مع المنتج إسماعيل كتكت، وتم ترشيح نادية الجندي، بعد أن كان مرشحا للمسلسل، الذي كان سوف يكتبه مصطفى محرم، وفاء عامر.

يذكر أن المخرج السوري باسل الخطيب يستعد لبدء تصوير المسلسل التلفزيوني الجديد (سقوط الخلافة)، الذي يتناول أوضاع المنطقة العربية خلال السنوات الأخيرة من الحكم العثماني وأسباب سقوط الخلافة وآخر السلاطين العثمانيين. ويتكون المسلسل من ثلاثين حلقة مدة كل منها خمسون دقيقة، ومن المقرر عرضه في رمضان المقبل. ويتم تصوير الأحداث بين مصر وتركيا وسوريا والأردن بمشاركة نخبة من النجوم العرب إضافة إلى ممثلين من تركيا لم يكشف عن أسمائهم بعد. ويتناول المسلسل المحاولات الاستعمارية لإسقاط الحكم الإسلامي وتقويض مشروع وحدة المسلمين وإشغال الإمبراطورية العثمانية بأمور أدت إلى إضعاف الدولة وتحويلها إلى أجزاء واحتلالها، مما أدى في النهاية إلى أفول نجم الإمبراطورية وسقوطها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات