مدرب ليبيا: غياب التركيز والقلق والحكم وراء الهزيمة

مدرب ليبيا: غياب التركيز والقلق والحكم وراء الهزيمة

برر الكرواتي ايليا لونكاروفيتش المدير الفني لمنتخب ليبيا هزيمة منتخبه صفر-3 أمام مصر بافتقاد لاعبيه التركيز وإصابتهم بالقلق قبل المباراة وسوء التحكيم وغياب عدد من عناصره المؤثرة.

وقال لونكارو فيتش في المؤتمر الصحافي عقب المباراة «كان حكم المباراة سيئا ولم يكن على قدر المباراة». وأضاف «لقد خسرنا مباراة وسنحاول التعويض في المباراتين المقبلتين». واثنى لونكاروفيتش على المنتخب المصري قائلا «لقد استحقت مصر الفوز». ووجه المدير الفني لمنتخب ليبيا انتقاداً لحكم المباراة لطرده الحارس الليبي اوجستيني.

وأوضح أن فريقه خاض المباراة بعيدا عن الضغوط الجماهيرية وبحث بالفعل عن تقديم عرض قوي وتحقيق نتيجة طيبة رغم صعوبة ذلك أمام منتخب مصر في استاد القاهرة. وعلل لونكاروفيتش الهزيمة الكبيرة في المباراة بأنها جاءت لغياب ثلاثة لاعبين مؤثرين عن المنتخب الليبي وهم شوشان وكارة للإيقاف والمصلي للإصابة إضافة إلى تأثر طارق التايب بالإصابة التي عانى منها خلال الأيام الماضية ولذلك كان إشراكه لمدة ثلث ساعة فقط.

وعن احتمالات صدور قرار بإقالته بعد الهزيمة من مصر التي كانت واردة أيضا بعد هزيمته من قطر صفر/2 في إطار الاستعدادات للبطولة أكد لونكاروفيتش أنه يؤدي مهمته كمدرب وتبقى الإقالة من بين الاحتمالات الواردة لدى مسؤولي الاتحاد الليبي للعبة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات