بروتوكولات

رحيل شخصية رياضية

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تجرع الشارع الرياضي الإماراتي خبر وفاة المغفور له بإذن الله الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم، فالمغفور له بإذن الله تعالى اوجد فينا الطموح الذي تحول بإصراره ورؤيته الثاقبة إلى منجزات و أوسمة وكؤوس وميداليات.رحيل الأب الإنسان الرياضي يجدد عهودنا الوطنية والرياضية كي نرفع علم الإمارات عالياً كما أراد وفعل.

* بروتوكول العيال كبرت

إدارة الشعب والحظر الكروي الذي تفرضه على كل من اللاعب محمد سرور و راشد عبد الرحمن بمسانده ودعم من اتحاد الكرة بات قضية إماراتية رياضية بحتة، فالعناد والتزمت الذي تبديه تلك الإدارة الموقرة بات أشمل وأعم إن جاز تعبيري - فخسارة تلك المواهب الكروية الشابة لم تعد تمس نادي الشعب فقط بل إن الخسارة ستكون للجميع.

العيال كبرت مسرحية شبة قديمة لاقت نجاحا باهراً أتمنى إعادة صياغتها ليكبر اتحاد الكرة وبعض الشخصيات التي تحول مسألة الاحتراف إلى ثغرة للإيقاع وتصفية الحسابات الشخصية.

* بروتوكول الزعيم

فقاقيع إعلامية تظهر بين الحين والآخر وشعارات فارغة المضمون قوية الحضور هذه ما تعودنا عليه في إعلامنا الرياضي المحترم، رغم الشعارات الكثيرة التي ابتدعها البعض لنفسه ولكن أقف اليوم هنا لاستفسر عن تلك المقولة او الشعار او البندول الذي يحمل شعار الزعيم «العين بمن حضر» فالعين منذ مدة كبيرة لم يحضر بمن حضر!!

لست بصدد انتقاد نادي العين أو التقليل من إنجازاته الضخمة سواء على الصعيد المحلي أو الخليجي أو «تلك الأسيوية» ولكن هو استفسار لماذا العين اليوم ليس بمن حضر!! قد يبرر البعض تذبذب المستوى بجملة «كبوة جواد» وهنا أقول بأن هذه الجملة استخدمت و تستخدم منذ سنوات كثيرة لأندية دبي لعدم احتضانها درع الدوري.. فهل كبوة جواد الزعيم ستطول؟!

البروتوكول

منتدى نصراوينا

www.nasrawena.com

طباعة Email
تعليقات

تعليقات