لوك سائق ميتسوبشي يوسع صدارته لرالي داكار والفرنسي بيتر هانسيل يحتل المركز الرابع

لوك سائق ميتسوبشي يوسع صدارته لرالي داكار والفرنسي بيتر هانسيل يحتل المركز الرابع

بدأ العد التنازلي لاسدال الستار على رالي داكار الـ 28 الذي سيختتم اليوم في السنغال غرب القارة الافريقية, وشرعت الفرق المشاركة في الرالي في بذل اقصى الجهود اما للمحافظة على مراكزها المتقدمة او التقدم الى مراكز أفضل كانت تحلم بتحقيقها مع بداية الرالي ليلة راس السنة الميلادية قبل حوالي اسبوعين.

في هذا الاطار واصل سائق فريق ريبسول ميتسوبيشي رالي آرت, الفرنسي لوك الفاند احتلال مركز الطليعة وسجل اسرع الاوقات لليوم الثاني على التوالي ليوسع الفجوة الزمنية بينه وبين منافسيه الى 22 دقيقة و 13 ثانية أملا بتحقيق لقب نظيف ومريح لرالي داكار 2006 بعد اجتياز المرحلة الحاسمة التي ستقام اليوم.

وخاض المتسابقون في الرالي اول من امس المرحلة 13 الواقعة بين لابي في غينيا وتامباكوندا في السنغال. وحل سائق فريق ميتسوبيشي جوان روما في المركز الثالث للترتيب العام للرالي خلف سائق جنوب افريقيا جينيل فاليرز, تلاهما في المركز الرابع الفرنسي ستيفان بيترهانسيل الذي يدافع عن لقب رالي داكار وكان قد تصدر الرالي لايام عديدة قبل تعرض سيارته لاضرار بسبب حادث وخسر ثلاث ساعات.

من جهة اخرى تمكن السائق الفرنسي جيرلين شيشريه على متن سيارة بي ام دبليو إكس 3 سي سي من احراز المركز العاشر للترتيب العام بعد 13 مرحلة, وكان شيشريه يأمل بالفوز بلقب رالي داكار لأول مرة وطارد متصدر الرالي لوك الفاند في مرحلة امس ولكنه خسر 24 دقيقة وتراجع خلف منافسه الرئيسي ثيري ماجنالدي سائق سيارة باغي الذي حل تاسعا.

وقال شيشريه: لقد خشينا من تعرض كلاتش السيارة لاضرار في نهاية المرحلة 13, ولكن وبعد قيام الميكانيكيين بفحص السيارة تبين ان هناك تسربا ضئيلا للزيت فقط.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات