مدرب الظفرة:

فارس الغربية استفاد من فترة التوقف وجاهز لتحقيق الطموحات في الدور الثاني

أكد الكابتن علي خضير مدرب الفريق الأول لكرة القدم بنادي الظفرة بأن الفريق الظفراوي قد استفاد من مدة توقف دوري الدرجة الثانية لكرة القدم قبل انطلاق مباريات الدور الثاني المقرر انطلاقه في الخامس عشر من شهر يناير الجاري.

حيث تم خلال فترة التوقف إعادة ترتيب الأوراق وعلاج السلبيات التي ظهرت في مباريات الدور الأول والتي كان لها الأثر السلبي في بعض النتائج مما أدى إلى عدم احتلال الفريق الظفراوي المكان المناسب والذي يتلاءم مع قدرات الفريق وما يضمه من مجموعة من اللاعبين المحترفين، إضافة إلى ما يوفره الشيخ سيف بن محمد بن بطي آل حامد رئيس مجلس إدارة النادي من دعم ورعاية للفريق لتعويض ما فاته.

واستطرد الكابتن علي خضير مشيراً إلى أن أهم المشاكل التي واجهت الفريق في الدور الأول هي عدم اكتمال الفريق في عدد كبير من مبارياته نتيجة للإصابة التي تعرض لها بعض اللاعبين إلى جانب ظروف عمل البعض الآخر مما أثر ذلك على عدم انتظامهم في التدريب. وواصل مدرب الفريق الظفراوي أن الفريق لعب خلال الفترة الماضية عدة مباريات ودية تجريبية مع بعض الفرق القوية المشاركة في دوري المؤسسات، حيث لعب مع فريق الشرطة وفريق مجموعة فنادق روتانا، كما لعب مع فريق شباب بني ياس.

وقد حرص خلال تلك المباريات على دعم الفريق بمجموعة من العناصر الجديدة من فريق الشباب بالنادي لإكسابهم الخبرة وإكمال تجانسهم مع زملائهم، وقد أثبت هؤلاء البراعم وجودهم ما يبشر ذلك بقدرة الفريق الظفراوي على تعويض ما فاته في الدور الأول واحتلال الموقع المناسب في مجموعته للمنافسة على الصعود والعودة إلى مكانه الطبيعي مع الأقوياء في دوري الدرجة الأولى.

وعن انطباعه عن اللاعب المحترف المغربي الجديد عمر النجاري الذي تعاقد معه الظفرة بدلاً من التوغولي داتوما الذي لم يظهر بالمستوى المطلوب ولم ينسجم مع الفريق، أكد الكابتن علي خضير أن اللاعب المغربي النجاري سبق وشاهده مع فرق الإمارات في بداية الدوري ويتميز بإجادته اللعب كصانع ألعاب وهداف ووجوده يعد مكسباً للفريق الظفراوي وبشكل ثنائي يظهر مع البوركيني روميو كامبو هداف الفريق.

واختتم مدرب الظفرة معرباً عن أمله أن يحقق الفريق الظفراوي الطموح ويقدم المستوى المطلوب في الدور الثاني لتؤكد صدارته بالمتأهل للدرجة الأولى، وأكد أن الاستعدادات مستمرة لأولى مباريات الفريق مع فريق الذيد يوم 15 يناير الجاري.

كتب مؤنس برهان:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات