قبل أيام على انطلاقة المنافسة

الفريق البحريني يسعى لفوز جديد في أسبوع ريجاتا الدولي في دبي

يأمل الفريق البحريني الصاعد الى المثول بقوة في أسبوع ريجاتا الدولي للشراعية الحديثة المقرر في وقت لاحق من الشهر الجاري والذي يعتبر كواحد من ابرز الأحداث الشراعية في العالم وتحديدا للناشئين والذي يحتضنه نادي دبي الدولي للرياضات البحرية للعام السادس على التوالي.

ويسعى الفريقان البحرينيان الصاعدان بقوة نحو العالمية بحلولهما في المركزين الأول والثاني في ريجاتا البحرين التي أقيمت في المنامة الشهر المنصرم، الامر الذي يرفع من معنوياتهما للمثول بقوة في التظاهرة الاكبر على مستوى الشراعية العالمي الخاص بالناشئين والذي سيتخذ من دبي مقرا له في نهاية الشهر المقبل. وسيكون أسبوع ريجاتا الدولي للشراعية الحديثة برعاية طيران الامارات وستكون فعالياته بين ال22 وال29 من يناير الجاري وسيحظى بفئة إضافية عن المواسم السابقة وهي الماتش رايس دبي.

ويدخل الفريق البحريني الى تحد جديد في اسبوع ريجاتا الدولي وخصوصا انه يواجه الفرق العنيدة الطامحة بدورها الفوز في المراكز الأولى ويواجهها من جديد مع أبرز الملاحين معها وهو الاسترالي مارك فيلبيرغ الذي حل ثالثا في ريجاتا البحرين خلف الفريقين البحرينيين في الشهر المنصرم وهو عازم على التغلب عليهما في دبي.

ويقول مارك فيلبيرغ: «نحن عازمون على المثول بقوة والفوز في لقب الماتش رايس في دبي وتحديدا في أسبوع ريجاتا الدولي ولكننا ندرك أن الفريق البحريني هو منافسنا المباشر على اللقب ويجب توخي الحذر منه والتفكير بخطة حكيمة للتغلب عليه».

وتتضمن فئة الماتش الرايس في دبي من 12 الى 16 فريقاً وستشكل لوحة شراعية حديثة رائعة مع المصنع الجديد للزوارق من هذه الفئة وهو يأخذ من دبي مقرا له والتي ستكون الفئة المحددة للمشاركة باعلى التقنيات في كاس القارات للشراعية الحديثة المقررة في الإمارات في وقت لاحق .

وأضاف فايلبيرج الذي حل وصيفا للنسخة الأولى من كأس مكتوم للشراعية الحديثة التي انطلقت في الموسم الماضي: «إن فئة الماتش رايس هي فئة مهمة جدا بالنسبة لنا في أسبوع ريجاتا الدولي وسيكون التنافس فيها مثيرا للغاية وستدفعنا الى المشاركة في مسابقات مقبلة».

ويقول المدرب البحريني التونسي قاسم بن جميا: «إن أسبوع ريجاتا الدولي للشراعية الحديثة في دبي مهم جدا بالنسبة لنا كونه يجلب أبرز المتسابقين الناشئين في اوروبا والعالم ويجعلنا نحتك بقوة معهم لتبادل الثقافات والتعلم من خبراتهم التي تفوق خبراتنا نظرا لعراقة المدارس الشراعية الحديثة في الدول الأوروبية».

ويعول المدرب البحريني على فريقيه الفائزين في المركزين الاول والثاني في ريجاتا البحرين وتطلع معهما الى الحصول على المراكز الاولى في أسبوع ريجاتا الدولي في دبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات