قطبا الكرة يخططان لإسقاط شداد

اتحاد الكرة السوداني يعلن التحدي ويشن هجوماً مضاداً على الهلال

في الوقت الذي انتظر فيه الشارع الرياضي ردة فعل الدكتور كمال شداد رئيس اتحاد الكرة على قرارات إدارة نادي الهلال بشن الحرب على اتحاده، بادر الدكتور معتصم جعفر أمين الصندوق باتحاد الكرة بالرد على نادي الهلال وعلى رئيسه صلاح إدريس

باعتبار انه الشخص المتهم بالاستفادة من قرار الاتحاد بإلغاء تعهدات اللاعبين وهو القرار الذي تحول بموجبه لاعب هلال الحصاحيصا منتصر فرج إلى نيل الحصاحيصا رغم إبرامه لتعهد مع الهلال واستلامه جزءاً من مقدم العقد، وقال جعفر إن مبررات رئيس الهلال في هجومه على اتحاد الكرة لا يسندها منطق أو قانون أو عرف،

وقال إن الهلال من حقه أن يتبنى خطة للإطاحة باتحاد الكرة إن كان يقدر على ذلك ولكن الكلمات الإنشائية والخطب الحماسية لن ترهب الاتحاد ولن تزحزحه وشبه أمين الصندوق وعود رئيس الهلال بإسقاط الاتحاد بوعده لجمهور ناديه بانتهاء أمر تجنيس اللاعبين النيجيريين بيتر جيمس وداريوكان اللذين لم يحسم أمر تحويلهما إلى لاعبين وطنيين رغم ما ذكره رئيس الهلال في وقت مضى عن الحصول على موافقة تجنيسهما من رئيس الجمهورية.

ومن جانبه أكد رئيس الهلال تنسيقه التام مع نادي المريخ في تنفيذ مخطط إسقاط الاتحاد مستفيداً من التقارب الموجود بينه وبين رئيس المريخ جمال الوالي الذي أكد بدبلوماسية مساندته للهلال في النقاط الجوهرية التي تسهم في تطور الكرة

وكشف رئيس الهلال أمس عن تحوط ناديه لرفض نادي الوداد المغربي طلب تأجيل مباراة الفريقين في إياب الدور ربع النهائي لدوري أبطال العرب بالسفر إلى أوغندا بطائرة خاصة لأداء مباراة الذهاب في الدور التمهيدي لدوري أبطال أفريقيا يوم 18 فبراير المقبل

ومن ثم التوجه بعد المباراة من مدينة جنجا الأوغندية مباشرة إلى المغرب لأداء مباراة الوداد المحدد لها يوم 22 من الشهر نفسه نافياً فكرة أي انسحاب من دوري أبطال العرب رغم صعوبة المهمة نتيجة للمواعيد المتقاربة بين البطولتين، وأفصح رئيس المريخ عن خطوة ناديه في تقديم طلب لرئيس الجمهورية لتجنيس الحارس النيجيري شيكوزي والمهاجم اليمني علي النونو مسايرة للطلب الذي قدمه الهلال

وينتظر نتائجه النهائية في الساعات المقبلة ولم تفهم دواعي الطلب المريخي المفاجئ وفسره البعض بأنها محاولة مبطنة لعرقلة الموافقة النهائية لتجنيس لاعبي الهلال بيتر وداريوكان، ومن ناحية أخرى، أعلن المريخ رسمياً فض الاتفاق بينه وبين المدافع النيجيري اوبينا الذي وصل الخرطوم قبل أيام قليلة للاحتراف في صفوفه بناء على نتيجة الكشف الطبي الذي أثبتت إصابته،

وكاد أن يحدث أمر الاستغناء عن اللاعب فتنة داخل النادي بين الوفد الذي فاوض اللاعب في نيجيريا وبعض إداري النادي ولكن تم حسم الأمر بعد موافقة وكيل اللاعب على استبدال اوبينا بزميله كنيدي الذي يلعب في نفس الفريق النيجيري (دولفين) ويتوقع عودة اوبينا خلال الساعات المقبلة.

الخرطوم ـــ ياسر قاسم

طباعة Email
تعليقات

تعليقات