الملح في طعام الأطفال يعرضهم للأمراض الخطيرة

الجمعة 15 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 16 مايو 2003 أصدرت هيئة مراقبة أغذية بريطانية امس اول تحذير لها للاباء لتقليل الملح في الطعام الذي يتناوله الاطفال للحد من احتمالات اصابتهم بأمراض خطيرة مرتبطة بارتفاع ضغط الدم في مرحلة لاحقة من العمر. وقالت هيئة المعايير الغذائية ان الاطفال يتناولون قدرا كبيرا من الملح ووضعت للمرة الاولى حدودا لما تتضمنه الوجبات اليومية وحثت الهيئة الاباء على التأكد من كمية الاملاح في الوجبات الجاهزة والسريعة وخلال الطهي في المنزل. وقال السير جون كريبز مدير الهيئة في بيان «هناك فوائد صحية مهمة من الحد من كمية الملح...لقد وضعنا اسسا جديدة لكمية الاملاح التي يتناولها الاطفال استنادا الى افضل الادلة العلمية». وتستند هذه النصيحة الى تقرير جديد من اللجنة الاستشارية العلمية للتغذية وهي جهة مستقلة تقدم المشورة للحكومة في مجال الصحة. وذكرت الهيئة ان الشركات المصنعة للاغذية لابد ان تخفض كمية الاملاح المضافة الى الاغذية المصنعة التي تقول الهيئة انها تمثل ثلاثة ارباع كمية الملح الذي يدخل في النظام الغذائي للافراد. وتابع كريبز «نحث كل الشركات المصنعة للاغذية وبائعي التجزئة على خفض مستويات الملح في الاغذية المصنعة». وأضافت الهيئة ان تقليل الملح يحد من احتمال الاصابة بارتفاع ضغط الدم الذي من الممكن ان يسبب امراضا قلبية وسكتة دماغية. ووضعت مستويات الملح التي ينصح بها لكل فئة عمرية من الرضع وحتى سن 14 عاما. لكن رابطة مصنعي الملح ذكرت ان الادلة العلمية المذكورة عن قدر الملح متضاربة.رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات