أستراليا تدفع حياة أطفالها ثمناً لسيارات الدفع الرباعي

الخميس 29 صفر 1424 هـ الموافق 1 مايو 2003 يتعرض شخص للدهس كل أسبوع في الطرق الخاصة للمنازل. وتتسبب هذه الحوادث في نصف وفيات الاطفال الناتجة عن حوادث الطرق ونصف هذه الحالات تقريبا تتسبب فيها سيارات الدفع الرباعي. ووقت الذروة لهذه الحوادث هو بعد ظهر الاحد وقد يكون السائق هو الاب أو الام أو أحد أفراد العائلة. تأتي هذه الارقام في الاحصائية التي قدمتها مستشفي ماتر للاطفال في مدينة كوينزلاند في بريزبين. وخلصت الدراسة إلى أن ضعف الابصار عامل مساعد في ما يسميه كثير من الاستراليين ساخرين (اعتداء سيارات المدينة). وسيشتري الاستراليون هذا العام 150 ألفاً من السيارات الرياضية وهو ربع عدد سيارات المشتراة حديثا وثلاثة أضعاف ما اشتروه قبل سبعة أعوام. ويعيش نصف سكان أستراليا في أكبر ثلاث مدن بها. ويكلف الوقود في استراليا ربع قيمته في معظم الدول الاوروبية إلا إن هذا ليس هو السبب الوحيد في ارتفاع مبيعات السيارات الرياضية. فهي تكلف خمسة بالمئة من التعريفة الجمركية على الواردات مقابل 17,5 بالمئة للسيارات العادية تطبيقا لقرار صدر عام 1975 لمساعدة الفلاحين. وتتمتع تلك السيارات التي تستهلك كثيرا من الوقود بالاعفاء من اللوائح الخاصة بالانبعاثات الحرارية لانها مدرجة كسيارات تجارية. د. ب. أ

طباعة Email
تعليقات

تعليقات