السكتة الدماغية تداهم النساء بشكل مختلف

الاحد 21 شعبان 1423 هـ الموافق 27 أكتوبر 2002 اكد باحثون ان النساء يشعرن باثار السكتة الدماغية بشكل مختلف عن الرجال ويمكن ان يؤثر ذلك على نوع العلاج الذي يحصلن عليه. وذكر الباحثون في «حوليات طب الطواريء» ان النساء اللائي يعانين من سكتة دماغية قد يشعرن على الارجح بصداع وآلام بالوجه والاطراف والارتباك واعراض اخرى غير تقليدية للسكتة الدماغية. ومن المهم علاج السكتة الدماغية التي تعتبر ثالث سبب رئيسي للوفاة في الولايات المتحدة باسرع ما يمكن. وتبدأ خلايا المخ في الموت والاستمرار في الموت في الساعات التي تلي الاصابة بالسكتة الدماغية لكن العلاج السريع يمكن ان يقلل حجم الضرر. وتدرب الاطباء على البحث عن اعراض تشمل التغيرات المفاجئة في الاحساس والقدرة على السير والاتزان والكلام والرؤية والشعور بالدوار ووظائف الحركة بما فيها الشلل في جانب واحد من الجسم. وقال باحثون في الجهاز الصحي بجامعة ميشيجان وجامعة تكساس في هيوستون انه لذلك فان الاعراض غير التقليدية قد يتم اهمالها خلال الساعات الحرجة التي تصلح فيها علاجات السكتة الدماغية بشكل افضل. وقال الطبيب لويس مورجنستيرن من جامعة ميشيجان الذي قاد الدراسة في بيان «سيترتب على نتائجنا عواقب مهمة لتشخيص وعلاج السكتة الدماغية». واضاف «تعتبر هذه الاختلافات مثيرة حيويا وسيترتب عليها نتائج اجتماعية. انها مهمة للتعليم الطبي ايضا لان طلاب الطب واخرين يتدربون احيانا على ان السكتة الدماغية مرض للرجال. ولكنه ليس كذلك». وقال الطبيب ليس لابيش من جامعة تكساس ان النتائج تظهر سبب اهميتها بالنسبة لدراسة النساء بالاضافة الى الرجال في التجارب الطبية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات