جوال يحمي من انفجارات القنابل

الجمعة 19 شعبان 1423 هـ الموافق 25 أكتوبر 2002 ابتكرت شركة فرنسية جوالا لكبح انفجار القنابل يمكن استخدامه بسرعة على اي طائرة للحيلولة دون ان يؤدي انفجار قنبلة او اي شحنة ناسفة اخرى الى تحطمها. وتوشك ان تطرح شركة سيما وهي مؤسسة صغيرة مقرها باريس نوعين من هذه الاجولة المتطورة احدها للاستخدام الجوي على الطائرات والاخر يمكن استخدامه للاماكن العامة على الارض. وقال تشارلز لاوبي مدير سيما المتخصصة في انتاج الدروع الواقية من الرصاص ومعدات للحماية من الاصابة بالجمرة الخبيثة عبر البريد ان النوع الجوي الذي يعرف باسم «قاتل قنابل الطائرات» يمكنه ان يطوق سريعا الشحنة الناسفة خلال خمس ثوان ويستطيع احتواء الانفجار عند حدوثه بعد احكام اغلاقه. واضاف في تصريحات لرويترز ان جهات كثيرة في فرنسا واوروبا والشرق الاوسط اهتمت بهذا الابتكار. اما النوع الثاني فهو سهل الاستخدام حيث يمكن وضعه على القنابل التي قد يعثر عليها بالاماكن العامة بعكس الجوال الجوي الذي يحتاج الى بعض التدريب. وصنع تلك الواقيات من القنابل من مواد قوية للغاية يمكن ان تحتوي اي انفجار في الجو. وستتراوح الاسعار بين 15 الف يورو و20 الف يورو للجوال المستخدم على الطائرات فيما سيتراوح سعر الواقي البري الذي سيطرح منه اربعة مقاسات بين 1500 و5200 يورو. ومن المتوقع طرح النوعين في الاسواق الشهر المقبل. رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات