حالتهما الصحية مستقرة، فصل التوأمين السياميين العراقيين في دبي نوفمبر المقبل

الاربعاء 17 شعبان 1423 هـ الموافق 23 أكتوبر 2002 قالت مصادر مطلعة في مستشفى دبي أن اللجنة الخاصة التي تم تشكيلها للاشراف على الطفلين العراقيين السياميين واللذين يرقدان في مستشفى دبي منذ 12 اكتوبر الحالي قررت استدعاء واحد من اكبر الاطباء العالميين للتشاور مع اللجنة ودراسة حالة الطفلين، حيث من المقرر ان يصل البروفيسور الهولندي إلى دبي خلال الايام القليلة المقبلة. وقالت المصادر ان الطبيب الهولندي سيقوم بالاستعانة بخبراء عالميين سبق لهم وان قاموا باجراء عمليات فصل لاطفال سياميين لضمان نجاح العملية، مشيرة إلى ان عملية فصل الطفلين ستتم في مستشفى دبي خلال شهر نوفمبر المقبل. واوضحت المصادر لـ «البيان» بأن جميع التحاليل وصور الاشعة التي تم اجراؤها للطفلين منذ وصولهما إلى المستشفى في الثاني عشر من اكتوبر الحالي اكدت انهما بحالة جيدة وجميع اعضاء الجسم تعمل بشكل طبيعي وسليم. وكانت الفحوصات الاولية التي اجريت للطفلين في الايام الاولى لوصولهما إلى المستشفى اوضحت ان الالتصاق الحاصل في المنطقة السفلى (الحوض) يشير إلى عدم وجود التصاق عظمي الامر الذي يسهل كثيراً في اجراء العملية. يذكر ان الطفلين العراقين وصلا إلى دبي على متن طائرة خاصة برفقة والديهما وذلك بناء على توجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع الذي تكفل بتحمل كافة تكاليف علاج الطفلين على نفقته الخاصة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات