بدء موسم التنقيبات الأثرية بالشارقة

الاثنين 8 شعبان 1423 هـ الموافق 14 أكتوبر 2002 تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة وضعت ادارة الاثار بدائرة الثقافة والاعلام بالشارقة خطة الادارة لموسم التنقيبات الأثرية لعام 2002 ـ 2003م على الشكل التالي: ـ استمرار عمليات التنقيب في منطقة جبل البحيص، الذي يضم مدافن تعود إلى فترة الألف الثالث ق.م. ـ مواصلة عمليات التنقيب في موقع مليحة الذي يضم آثارا تعود إلى الفترة الهلنستية. ـ مسوحات أثرية تشمل القطاع الأوسط من سهل المدام والسفوح المحاذية بجبال امليح وفاية ومليحة، وكذلك منطقة الساحل الشرقي الممتدة من خطم ملاحة وحتى دبا. ـ امكانية القيام بتنقيبات جديدة حسب متطلبات الحاجة والحالات الطارئة. ـ اجراء عمليات الصيانة الأثرية الجارية في كل من موقع أم النار الذي يؤرخ إلى الألف الثالث ق.م. وموقع الحصن في مليحة الذي يعود إلى فترة القرون الميلادية الأولى، حيث تقوم البعثة المحلية بتنفيذ مشروع واسع للصيانة الأثرية في هذين الموقعين. ـ المشاركة والاشراف على اعمال التنقيبات الاثرية التي تقوم بها بعثات التنقيب الاجنبية العاملة في امارة الشارقة. وفي هذا الاطار وصلت إلى الشارقة بعثة اسبانية من جامعة مدريد، لاستئناف عملها للموسم الجديد. وتنفذ البعثة مشروعاً واسعاً لعمل خرائط طوبوغرافية وأثرية وسياحية تغطي اراضي امارة الشارقة، وقد حققت البعثة خلال عملها في المواسم السابقة التي ركزت فيها العمل على منطقتي سهل المدام ومليحة انجازات لافتة تم توثيقها على شكل خرائط وصور فوتوغرافية وأقراص كمبيوتر مدمجة، وتضم البعثة المذكورة أربعة عشر عضواً متخصصاً في علوم الهندسة والمساحة وبرامج الكمبيوتر برئاسة الدكتورة مرسيدس فرخاس. الشارقة ـ «البيان»:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات