ما يأمره المستمعون!

الاحد 7 شعبان 1423 هـ الموافق 13 أكتوبر 2002 تجاوز رجل روسي كل التقاليد السائدة بين المستمع ومحطات الاذاعة التي تقدم برامج منوعة تلبية لرغبات الجمهور، ولا سيما منها ما اصطلح على تسميته «ما يطلبه المستمعون وحاول فرض ما يريد سماعه بقوة السلاح»، فقد ذكرت وكالة إنترفاكس الروسية للانباء أمس الأول من كامشاتكا في أقصى الشرق الروسي، أن رجلا مخمورا كان يستمع لاحدى المحطات الاذاعية الروسية أجبر مقدم البرامج على عزف أغانيه المفضلة تحت تهديد السلاح قبل أن يتم نزع سلاحه. فقد دخل الرجل إلى الاستوديو دون أن يلاحظه أحد وهو يحمل ما تبين أنه مسدس ضغط وصوبه على رأس المذيع مهددا بتدمير أجهزة البث ما لم يتم تلبية مطالبه. وقام رجال الشرطة في وقت لاحق باعتقال الرجل بهدوء.. د.ب .ا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات