أعمار أطول لمرضى السرطان

الاحد 7 شعبان 1423 هـ الموافق 13 أكتوبر 2002 فيما يعد اخباراً سارة لمرضى السرطان اظهرت بيانات جديدة ان معدلات البقاء على قيد الحياة لمرضى انواع كثيرة من السرطان تحسنت بشكل اكبر مما كان يعتقد الاطباء من قبل. ومن المتوقع ان يعيش نحو 57 بالمئة من مرضى جميع انواع السرطان عشر سنوات بعد تشخيص الاصابة بالمرض و53 بالمئة سيعيشون 15 عاما و51 بالمئة 20 عاما. وهذه الارقام التي يطلق عليها «معدلات الحياة النسبية» اعلى بما يتراوح بين 7 و11 بالمئة مما كان متوقعا من قبل. وابلغ البروفسور هيرمان برينر من المركز الالماني لابحاث الشيخوخة في هايدلبرغ رويترز «توقعات الحياة لمريض السرطان على المدى البعيد بالنسبة لاشكال كثيرة من السرطان اعلى كثيرا من الاحصائيات الخاصة بفترات الحياة السابقة». واستخدم استاذ علم الاوبئة اسلوبا جديدا لحساب عمر مريض السرطان يوضح تحسنا في وسائل العلاج والاكتشاف المبكر الذي طرأ في الاعوام القليلة الماضية والتي لا تظهر في التقديرات القديمة لفترات الحياة الطويلة. وساهمت مجموعة متنوعة من العوامل في ظهور الارقام التي تبعث على مزيد من التفاؤل والتي نشرت في مجلة «لانسيت» الطبية بما فيها الاكتشاف المبكر للمرض والانجازات الطبية بالنسبة لبعض انواع السرطان. ووفقا لاحدث البيانات فان نسبة البقاء على قيد الحياة لمدة 20 عاما تبلغ 90 في المئة لمرضى سرطان الغدة الدرقية وانسجة الخصية و80 في المئة لمرضى سرطان البروستاتا وكانت النسبة اقل قليلا بالنسبة لسرطان بطانة الرحم. رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات