العثور على عاصمة الهون الاسطورية في قلب جوبي

الجمعة 5 شعبان 1423 هـ الموافق 11 أكتوبر 2002 على النحو الذي تحدث فيه الاكتشافات العظيمة، أي عن طريق الصدفة، تم العثور على صحراء جوبي الموحشة في شمال الصين على شيء فريد من نوعه يتمثل في مدينة ربما كانت تعود الى شعب الهون لتكون بالتالي واحدة من أهم مدن العصر والتي بقيت مدفونة طوال ألف عام تحت رمال الصحراء. وفي حين لم يعد أحد يتذكر الاسم «تونجوانشبنج» المدينة التي اكتشفت آثارها مؤخراً احتفى علما ءالآثار باللقية كواحدة من أهم اللقيات في الأوقات الأخيرة، على الرغم من انهم لم يكونوا المكتشفين الحقيقيين للمدينة التاريخية. وأشار زهو شيجوانج الباحث الذي يترأس منظمة مكرسة للحفاظ على آثار التجمعات الى ان هذه المدينة هي أهم وأروع مدينة قديمة بنتها أقلية عرقية في التاريخ الصيني، كما انها محاطة بسور أبيض كبير سماكته ثلاثون متراً تم العثور عليها اثناء أعمال تشجير للبوادي في شمال الصين حيث تنوي الحكومة الصينية انشاء «سور أخضر عظيم» من الاشجار والنباتات بهدف وقف زحف التصحر. وحسب ما هو مثبت في الوثائق التاريخية فإن المدينة شيدت عام 419 ميلادية على يد 100 ألف رجل من شعب اقليم زينجيانج البدوي الذي كان يتنقل في آسيا الوسطى بقدر ما كان يحط رحاله في الصين التي حكمتها أسرة هان الملكية، تنقل في أصقاع اوروبا أيضاً في زمن الامبراطورية الرومانية حيث عرفوا باسم «الهون». وإثر قرون من الازدهار كانت خلالها المدينة مركزاً سياسياً واقتصادياً وعسكرياً رئيسياً لشعوب المنطقة مثل الهونيين، والمنعزلين، دخلت المدينة في عصر انحطاط عندما بدأ يكتسحها التصحر. وماتت المدينة عملياً باختفاء نهر «وودنج» احد أهم فروع النهر الأصفر الذي ازدهرت الحضارة على ضفافه، وذلك عندما تبخرت المياه واجتاحت الصحراء أسوار المدينة التي بقيت مدفونة تحت الرمل والنسيان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات