22 ألف قطعة فخار في حطام سفينة قبالة فيتنام

السبت 28 رجب 1423 هـ الموافق 5 أكتوبر 2002 أسفرت أول عملية انتشال بحرية رسمية في فيتنام عن انتشال نحو 22 ألف قطعة فخارية ترجع إلى أواخر القرن السادس عشر وأوائل القرن السابع عشر إلى السطح، وذلك وفقا لما أعلنه المسئولون المحليون ليل الخميس ـ الجمعة. وكان قد تم الكشف عن حطام السفينة في العام الماضي، غير أنه لم تبدأ عملية الانتشال إلا منذ أسبوعين بسبب تأخر صدور التصاريح الحكومية اللازمة، وذلك وفقا لما أعلنه نجويين تين ثانه نائب مدير الادارة الاقليمية للثقافة والاعلام. وقال ثانه «لا نستطيع أن نحدد على وجه دقيق تاريخ صنع السفينة ولكنها تحمل فخارا وأطقما من الخزف الصيني ترجع إلى أواخر القرن السادس عشر وأوائل القرن السابع عشر». وأضاف «إن الاطقم من الصين ونحن لم نقيمها بعد. ولم نستطع تحديد أي علم كانت ترفعه السفينة» المنكوبة. وتجري عملية الانتشال خارج شواطئ إقليم بينه ثوان، الذي يبعد مائة كيلومتر شرقي مدينة هو شي منه الجنوبية التي تعد معقل النشاط الاقتصادي في البلاد. وكانت السفينة الخشبية التي يبلغ طولها 30 مترا على عمق 42 مترا، وقدر علماء الاثار أنه سيتم استخراج أكثر من 100 ألف قطعة مصنوعة، وذلك وفقا لما قاله ثانه. ـ د.ب.أ

طباعة Email
تعليقات

تعليقات