الايدز يهدد دول شرق المتوسط

الاربعاء 25 رجب 1423 هـ الموافق 2 أكتوبر 2002 حذر الدكتور حسين الجزائرى مدير المكتب الاقليمى لشرق المتوسط التابع لمنظمة الصحة العالمية من أن فيروس مرض الايدز ينتشر فى بلدان الاقليم بمعدل يفوق قدرة المنظمة على ملاحقته. وأشار الدكتور الجزائرى فى التقرير السنوى المقدم الى مؤتمر الدورة التاسعة والاربعين لوزراء الصحة فى دول شرق المتوسط الذى بدأ أمس الاول بالقاهرة ويستمر 4 أيام الى أن الاقليم يشهد سنويا ملايين الحالات من الامراض المنقولة والتى تساهم بدور بالغ الاهمية فى انتشار مرض الايدز والعدوى بفيروسه. ويذكر أن عدد الاشخاص المصابين بعدوى فيروس الايدز من البالغين فى اقليم شرق المتوسط بلغ أكثر من 680 ألف شخص بنهاية عام 2001 منهم 80 ألفا أصيبوا بالعدوى فى العام نفسه0 وتعد الفئة العمرية من 15 ألى 49 سنة هى الاكثر تعرضا للاصابة بعدوى الايدز بينما تمثل النساء ثلث المصابين. ويضم اقليم شرق المتوسط 23 دولة بينها 19 دولة عربية وثلاث دول اسلامية هى باكستان وأفغانستان وايران ودولة أوروبية واحدة هى قبرص التى تمت الموافقة على نقلها الى اقليم آخر فى ضوء سعيها للانضمام الى الاتحاد الاوروبى. وأوضح الدكتور حسين الجزائرى أن الحالات المصابة بالايدز المبلغ عنها بدول الاقليم تضاعفت خلال السنوات الثمانى الماضية مشيرا الى أن مايبلغ عنه رسميا حالات الاصابة بالايدز فى دول الاقليم هو دون الواقع بكثير. أ.ش.أ

طباعة Email
تعليقات

تعليقات