تدخين نجوم السينما قد يؤثر في المراهقين

قال باحثون امريكيون أمس ان نجوم السينما عند تدخينهم على الشاشة يمثلون عنصرا مؤثرا على المراهقين ومشجعا لهم على التدخين. فربما تعطى شارون ستون مذاقا مغريا للسيجارة وجون ترافولتا قد يكسبها شكلا رائقا اما ليوناردو دي كابريو فيبدو انه يشعل السيجارة ليضفي جاذبية على الشكل العام. وقال الباحثون في دراسة اجريت حول تدخين المراهقين انه مهما كانت الصورة فالممثلون والشخصيات التي يجسدونها تؤثر على تدخين المراهقين بتقديم نماذج تحتذى للشبان تجعل التدخين يبدو امرا مرغوبا فيه. وقالت جينيفر تيكل اخصائية علم النفس بكلية دارتماوث في ولاية نيوهامبشاير لرويترز (اذا أحب مراهق نجما يدخن فسيكون موقفه على الارجح ايجابيا تجاه التدخين وسيكون على الارجح مدخنا). رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات