فّر الباحثون.. أمام هجوم النساء

اطلق عدد من الباحثين سيقانهم للريح هربا عندما خرجت عليهم نحو 300 امرأة عاريات تماما للاحتجاج على مشروع لتحويل اراضيهن الى حديقة عامة على ضفاف نهر تانا شرق كينيا. وذكرت الصحف الكينية امس ان نحو 12 من علماء الثدييات كانوا يقومون باحصاء فصيلة نادرة من القردة تعرف باسم (القردة الحمراء) في اقليم منازيني في منطقة نهر تانا شمال الساحل الكيني عندما هاجمتهم مجموعة من النساء العاريات. ولم يجد العلماء بدا من الفرار تاركين وراءهم كل معداتهم التي دمرت المحتجات بعضها. وتعتبر العديد من القبائل الكينية ظهور مجموعة من النساء عاريات نذير شؤم. ويعارض سكان هذه المنطقة مشروعا لتوسيع محمية نهر تانا الطبيعية لانهم لا يريدون ترك ارض اجدادهم.أ.ف.ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات