EMTC

معرض الفنان محسني ، انبعاث للمشهد التشكيلي الايراني

افتتح مساء امس الاول في جاليري (توتال آرت) المعرض الفردي للفنان الايراني عبدالحسين محسني, وتمثل الاعمال المعروضة نتاج الفنان خلال السنوات التسع الماضية, ويتضح ارتباط محسني الوثيق بالمكان ، وتحديدا الريف الايراني اذ ان لوحاته الزيتية هي اشبه بتوثيق لمشاهد طبيعية صورها برؤى انطباعية, واضافة الى تقنية محسني العالية ولباقة ضربات اللون على السطح فلدى الفنان قدرة على القبض على المشهد من زاويته الخاصة ويطغى على معظم اعماله اصفرار خريفي ينقل الاجواء النفسية الخاصة بالفنان عبر تكوينات المكان باحيائه وظلاله وتلاقحاته اللونية. محسني من مواليد 1960 وتتلمذ على يد الفنان الايراني رحيمي نفيسي وتحدث لـ (البيان) عن المشهد التشكيلي الايراني حيث اكد ان حالة التكميم والمنع التي يروجها الاعلام الغربي عن الحركة الثقافية الايرانية لا تعكس حقيقة الوضع في الداخل مؤكدا أن فترة الانكفاء على الذات التي فرضت على الفنان الايراني لها ايجابياتها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات