الأرجنتين تحتكر رقصة التانجو

شنت الأرجنتين حملة عالمية تسعى من خلالها الحصول على منح رقصة التانجو وضعا خاصا بموجب فئة جديدة استحدثتها منظمة اليونسكو. وفي حفل خاص أقيم بهذه المناسبة قال الرئيس الأرجنتيني فرناندو دي لاروا إنه بالرغم من أن رقصة التانجو تعتبر جزءا مهما من الثقافة الأرجنتينية فان لها جاذبية عالمية. وقال لاروا إنه واثق من أن المنظمة العالمية ستوافق على جعل الرقصة جزءا مهما من الهوية الوطنية في الأرجنتين. وأضاف ان رقصة التانجو تشكل عنصرا مهما في ثقافة وروح الأرجنتين. وكانت منظمة اليونسكو قد استحدثت فئة للفنون لتضاف إلى قائمة التراث العالمي والمحميات الطبيعية والمواقع المعمارية. وفي بداية الأمر كان يرقصها الرجال على آنغام آلة الأكورديون. وفيما بعد أصبحت الرقصة, المعروفة بخطواتها وحركاتها المعقدة, شائعة في جميع أنحاء الأرجنتين وأمريكا اللاتينية ثم العالم كله. وتأمل الأرجنتين, التي تعتبر رقصة التانجو فيها أهم صادراتها بعد كرة القدم, استغلال شعبية وانتشار الرقصة لتحتكرها بعد استحداث التصنيف الجديد في منظمة اليونسكو. (بي بي سي أونلاين)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات