مسلمو بريطانيا مدعوون للاقلاع عن التدخين

انطلقت في العاصمة البريطانية حملة صحية تحت شعار (رمضان خال من الدخان) تدعو المسلمين في بريطانيا إلى الإقلاع عن التدخين خلال شهر رمضان. وتهدف الحملة التي تنظمها عدة جمعيات ومؤسسات صحية بريطانية إلى تحفيز المسلمين الصائمين في بريطانيا على انتهاز فرصة شهر الصيام للإقلاع عن التدخين تماما بدلا من عدة ساعات فقط أثناء ساعات الصيام. وحضر مراسم انطلاق الحملة التي جرت في المركز الثقافي الإسلامي قبل صلاة الجمعة أمس نائب عمدة لندن ومدير المركز الإسلامي علي الطيب ومندوبون عن وزارة الصحة البريطانية وبلدية لندن ومنظمات أخرى مشاركة في الحملة مثل جمعية مرضى القلب وجمعية كووت لاين المناهضة للتدخين. ويقول منظمو الحملة التي يرأسها عمدة لندن كين ليفينجستون إن ترك التدخين في شهر رمضان المبارك يتناسب مع تعاليم الصيام الإسلامية التي تدعو إلى ضبط النفس والتعبد والتأمل وتطهير النفوس. وتهدف حملة (رمضان خال من الدخان) التي تنطلق سنويا منذ عام ثمانية وثمانين عبر نشاطاتها المختلفة في مختلف أنحاء بريطانيا, إلى زيادة التوعية بمخاطر التدخين وتوفير النصائح والدعم العمليين للأشخاص الذين يرغبون في الإقلاع عن التدخين. وقال مدير قسم الخدمات في جمعية كووت لاين الآسيوية كوالديب سهامي لبي بي سي أونلاين إن الهدف الرئيسي للحملة هو تشجيع المسلمين المدخنين على عدم التدخين بعد وجبة الإفطار وتقديم النصائح الصحية اللازمة لهم عبر الهاتف مجانا على أمل القضاء على عادة التدخين بعد انقضاء شهر رمضان. وشدد على أن انطلاق الحملة قبل أسبوعين تقريبا من بدء شهر رمضان هدفه إعطاء المسلمين في بريطانيا فرصة ليفكروا بالأمر ويتهيأوا لقرار الإقلاع عن التدخين. وتقدم جمعية كووت لاين الآسيوية خدماتها المجانية عبر الهاتف بخمس لغات من جنوب شرق آسيا إضافة إلى اللغة الإنجليزية منذ عام سبعة وتسعين. وتتضمن الحملة, التي ستستمر خلال شهر رمضان, فعاليات مجانية مثل برامج مسح طبي للرجال والنساء في المركز الإسلامي في لندن يومي السبت الأحد القادمين وفعاليات مختلفة أخرى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات