للنساء فقط - البيان

للنساء فقط

تتشرف غدا 22 عروسا برعاية سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم, قرينة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع, في عرس جماعي تشهده الدولة, وسموها اذ تقدم هذا الدعم المعنوي فانها تجعل من هذه الاحتفالية حدثا تفخر به كل فتاة تنتمي لمجتمعها ووطنيتها, فاللاتي فاتتهن المشاركة في هذه الاحتفالية, خسرن جزءا كبيرا من الطقوس الاحتفالية التقليدية والاصيلة, فما نعلمه ان العرس الجماعي الاول للعرائس والذي انطلقت الترتيبات له باشراف سمو الشيخة هند وتوجيهاتها ستجري طقوسه على عادة ابائنا وامهاتنا وزينة العروس وزفتها التقليدية النابعة من اصالة التراث وعاداته والتي افتقدناها بعد دخول عادات غريبة علينا ستنجلي واضحة في العرس الجماعي الذي تحتفل به دبي غدا, وليس اجمل من ان تحتفظ العروس في ذاكرتها بليلة زفاف اصيلة مئة بالمئة. من فاتتهن المشاركة في احتفالية اليوم ستفوتهن كل ملامح الاصالة التي تعود بنا إلى جذورنا حينما كانت العروس تتزين بزينتها الاماراتية البحتة بعيدا عن التغريب, تلك الزينة العفيفة وذلك الطقس الحميم الذي يعود بالذاكرة إلى اجمل ايامنا. من ينسى حلية الرأس المذهبة, وحزام الذهب والجف؟ من ينسى (الثوب لمخور) وعبق الماضي الذي يعتمل في صدورنا إلى اليوم برغم ما جد وظهر امام اعيننا؟ لا تعوض ملايين الدراهم في احتفالات غريبة عنا ذلك الماضي الاصيل الذي تجدده وتعيد بعثه دبي في اول عرس جماعي للعرائس, من غابت عن هذا الحدث غابت عن اصالة الماضي وذكرياته الجميلة. كم تمنيت لو ان ابنتي بينهن لأراها تلبس لون الماضي الجميل وتتزين بزينته وتتعطر بعطره, ذلك الماضي الذي صاغت ملامح ثقافته وعاداته وتقاليده حياة آبائنا وامهاتنا, ربطوه ومزجوه بمبادىء حياتية خارجة عن اطار الترف والبدع التي هاجرت الينا على حين غرة. ابوغانم

طباعة Email
تعليقات

تعليقات