طالبات هنديات يضربن مدير معهدهن سبب منعه ارتداءهن الجينز - البيان

طالبات هنديات يضربن مدير معهدهن سبب منعه ارتداءهن الجينز

ذكرت التقارير امس الجمعة أن الطالبات في إحدى المعاهد التعليمية بولاية أوتار براديش شمال الهند خرجن في ثورة حيث هاجمن مدير المعهد وإحدى الزعيمات الطلابيات احتجاجا على حظر غير رسمي على ارتدائهن بنطلونات الجينز وغيرها من الملابس الغربية الاخرى من جانب جماعة طلابية هندوسية يمينية . وقالت التقارير الصحفية أن ثورة الفتيات وقعت أمس الاول عقب رفض دخول فتاتين المعهد لارتدائهن الجينز في بلدة كانبور. ويذكر أن الجامعات كانت قد فرضت قيودا على الملابس الغربية في الولاية في أعقاب الحظر الذي أعلنته جماعة أخيل بهراتيا فيديارتي باريشاد, التي تمثل الجناح الطلابي من منظمة راشتريا سوايامسيواك سانج الهندوسية الاصولية, على ارتداء تلك الملابس. فما كان من الطالبتين الغاضبتين هينا كوسر وتشيتنا بهارتيا إلا أن قامتا بحشد مجموعة من أصدقائهن واقتحمن الجامعة حيث قمن بضرب مديرها. وحينما هرعت رئيسة اتحاد الطلبة بالجامعة لانقاذ المدير من أيديهن تعرضت هي الاخرى للضرب المبرح على أيدي الفتيات ونقلت على أثر ذلك إلى إحدى المستشفيات المحلية, في حين ألقت الشرطة القبض على الفتاتين. ويذكر أن الجماعات الهندوسية في كانبور قد أظهرت عداء بشكل خاص لما يعتبرونه (نفوذا غربيا فاسدا) . فقد هاجمت تلك الجماعات في عيد الحب (فلانتاين) الشهر الماضي المحال التي تبيع بطاقات المعايدة والمطاعم التي تحيي الحفلات في ذكرى عيد العشاق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات