بنوك للخلايا البشرية اللامتمايزة

قد يصبح بمقدور البشر قريبا ان يتبرعوا بخلاياهم اللامتمايزة بالطريقة ذاتها التي يتبرعون بها الآن باعضاء من اجسادهم لزراعتها في اجساد مرضى اخرين فقد طالبت لجنة خبراء من الجمعية الطبية الملكية البريطانية كانت تعد مشورتها بشأن مستقبل الاستنساخ البشري الحكومة البريطانية بالتفكير في امكانية ايجاد بنوك مجمدة للخلايا البشرية اللامتمايزة، وهي الخلايا الاساسية في الجسم والتي تتمتع بالمقدرة على انتاج خلايا لامتمايزة اخرى اولا، والمقدرة على التطور للتحول الى نمط واحد على الاقل من الخلايا المتمايزة. ويعتقد العلماء الآن انهم حين يتمكنون من السيطرة على هذه الخلايا فسيكون بمقدورهم ان ينموها في المختبرات لتتحول الى اشكال متنوعة من الانسجة البشرية يمكن زراعتها واستبدال الاجزاء المريضة من الجسم بها. وتسود اوساط العلماء الآن آمال كبيرة بخصوص الخلايا اللامتمايزة والامكانيات التي تمثلها لاحداث ثورة في جراحة زراعة الاعضاء. يقول البروفيسور ريتشارد جاردز رئيس لجنة الخبراء الذي اعد تقرير الجمعية الملكية: »هناك مجال واسع يمكن للعلاجات فيه ان تستفيد من الخلايا اللامتمايزة. فليس من الضرورة دوما استبدال الاعضاء التي تتعرض لاصابات او لامراض تصيبها بضرر، بل يمكن علاجها اذا ما توفر لدينا مصدر مناسب للانسجة«. مضيفا: ان مثل هذه البنوك المقترحة يجب ان تركز على الانماط من الخلايا اللامتمايزة التي يسهل الحصول عليها من الانسجة الفتية او من الحبل السري أؤ من المشيمة التي يتم التخلص منها عادة بعد الولادة.

تعليقات

تعليقات