رابطة العالم الاسلامي تحذر من تخاريف نهاية العالم

حذرت رابطة العالم الاسلامى المسلمين فى انحاء العالم من الانسياق وراء بعض المؤلفين والكتاب الذين يروجون لـ (نهاية العالم) مستخدمين فى ذلك بعض النصوص من التوراة والانجيل والقرآن الكريم استخفافا بالدين وبالنصوص المقدسة. وقالت الرابطة فى بيان لها امس ان مايروجه المروجون هو ضرب من التنجيم والكهانة معتمدين على احاديث عن المهدى المنتظر ونزول المسيح عليه السلام.. ومؤكدة ان كل ذلك تجرؤ على الله وعلى رسوله صلى الله عليه وسلم بالكذب وذلك بتحديد مواعيد واوقات نهاية العالم من عند انفسهم متجاهلين قول الله تعالى: (ان الذين يفترون على الله الكذب لايفلحون) . واستنكرت الرابطة بشدة فى بيانها المؤلفين المسلمين الذين ساروا على هذا النهج من خلال ظواهر فسروها تمريرا وتمهيدا لتمرير المخططات المشبوهة وربط النصوص الشرعية الاسلامية بتوقعات المنجمين والكهنة والمشعوذين. ونبهت الرابطة المسلمين الى ان للعلم مصادره الموثوقة من المجامع الفقهية والعلماء الافذاذ العاملين بشرع الله وهم الذين يجب أخذ العلم عنهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات