ثلاثة عشرة فنانا في معرض الخط العربي بـ هنر جاليري

افتتح عبدالغفار حسين مساء الاربعاء الفائت في (هنر جاليري) بدبي معرض الخط العربي بحضور ادوارد سيكات القنصل الفرنسي في دبي, والاديب محمد المر, وسالم الغماي وكيل وزارة التربية السابق, وعبدالرحيم كرم رئيس مجموعة كرم راعية المعرض ومساعد القنصل الايراني واعضاء من القنصلية واشتمل المعرض على لوحات انجزها 13 فنانا وفنانة اصحاب معارض سابقة ودارسين مؤهلين هم علي الرميص (ليبيا) , محمد زكريا (امريكا) , حسن سعودي (العراق) , رشيد قريشي (الجزائر) , رفيق لحام (سوريا) , سارا وارن (بريطانيا) , ريما فرح (الاردن) , حسين القبالي (مصر) , عصام السيد (العراق) , ميل لابروث (امريكا) , علي حسن (قطر) , ديل ايجي (امريكا) , وصادق توما (العراق) . وفي المعرض, الذي يستمر حتى الخامس والعشرين من اكتوبر الجاري, لوحات بخط يعود للفترة الواقعة بين القرن الرابع عشر والقرن العشرين وبها آيات من القرآن الكريم وعبارات من كتب التراث الادبي العربي واشعار لحافظ الشيرازي وبعض مقامات الحريري, وقد كتبت بخط النسخ والثلث والكوفي والمغربي, وثمة لوحات لفنانين معاصرين تتلمذوا على يد اساتذة معروفين بباعهم الطويل في فن الخط العربي. ولو عدنا إلى بدء الكتابة, لعلمنا انها ظهرت في العصور القديمة وارتبطت بالحضارة السومرية عبر الكتابة المسمارية في الالف الثالث قبل الميلاد, وقد وجدت آثارها في جنوب بغداد (نقر) التي مثلت مركزا ثقافيا وروحيا لبلاد سومر القديمة, واستخدمت الكتابة اولا في المراسلات ولاغراض تجارية وحاجات حياتية, وعند ظهور الاسلام وبداية تدوين القرآن الكريم التفت الخطاطون إلى الخط العربي وباشروا اهتمامهم به بسبب الكتاب المقدس, ولجأوا حينها إلى ورق الشجر وجلود الحيوانات وعظامها مثل جلد الغزال وعظام الكتف, لعدم معرفتهم بالورق, وكانوا يكتبون بالريشة (من ريش الطيور) وبالقصب الجيد, ولم تكن الحروف منقوطة, ومع انتشار الاسلام وتوسع رقعته, عمد الخطاطون إلى ابتداع خطوط جديدة وكان لديهم عدد قليل مثل الخط الكوفي واستهلوا الاستعانة بحركات الاعراب والتنقيط, ويعتبر الخطاط (الوزير ابن مقلة) الذي عاش في بغداد في القرن الرابع الهجري اول من هندس الحروف واسس قواعد خط الثلث, وتبعه آخرون فطوروا وزادوا ومنهم البغدادي علي بن هلال المعروف بـ (ابن البواب) وياقوت المستعصمي, وتواصلت حركة الابتكار وزينت الكتب والمساجد والقصور بعشرات الانواع من الخطوط اما اشهر الخطوط الشائعة فهو الكوفي المبسط والمزهر, كوفي المصاحف, الكوفي المغربي, الثلث, النسخ, الاجازة, الرقعة, الفارسي أو نسخ تعليق استنبطه حسن فارسي, الديواني التركي, والديواني الغزلاني, وقد حمل الاتراك ألوية الخط العربي وغدوا رواده دون منازع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات