لغة سرية للنساء في طريقها للزوال

افاد فيلم وثائقي عرض في مهرجان فانكوفر السينمائي ان لغة سرية طورتها نساء منذ قرون في جنوب الصين في طريقها الى الانقراض.واكدت مخرجة الفيلم يانغ يو كينج التي تعيش في كندا ان هذه اللغة المكتوبة تدعى (نو شو) او (لغة النساء) وانها لم تعد معروفة سوى من قبل قرويتين مسنتين . واضافت ان هذه اللغة ابتكرتها سرا النساء في منطقة جيانيونج في اقليم يونان لانهن لم يكن يملكن حق التوجه الى المدرسة خلافا للذكور. وكانت هذه اللغة تسمح للنساء بتوجيه انتقادات الى النظام الذكوري الاقطاعي في الصين وعادة ربط قدمي الفتيات. وقالت يانج يو كينج قلة من الصينيين على علم بوجود هذه اللغة التي كان الرجال يرون فيها نوعا من السحر وكافحتها الثورة الثقافية. واضافت ان هذه اللغة التي تضم عددا من الرموز اقل من تلك التي تتألف منها اللغة الصينية, تنقرض مع عدد من عادات القرى في مجتمع في اوج تطوره.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات