ثلاثون عاما بلا أجازة

أقامت شرطة لاهاي حفلا خاصا لتكريم المفتش العام لمديرية الأمن كاليندر(52 سنة)لسبب غريب جدا وهو انه لم ينقطع عن عمله يوما واحدا على مدار30سنة خدمة في البوليس, كما لم يحصل على أي اجازة خاصة, ويعتبر كاليندر ثاني رجل أسود البشرة من أصل سورنامي في تاريخ هولندا يعمل في الشرطة , وقد بدأ عمله كشرطي صغير يتحدى العنصرية بسبب لونه, لكنه بالعمل الجاد المتواصل والدراسة وصل لرتبة ضابط مما أهله لأن يكون مفوض شرطة, وأكد في الاحتفال الذي أقيم لأجله أنه أراد طيلة سنوات عمله ان يثبت للمسؤولين الهولنديين ان الأجانب لا يقلون جدية واخلاصا في عملهم بل من الممكن لهم ان يتفوقوا في العطاء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات