تعددت الأسباب والطلاق واحد

أفاد استطلاع للرأي نشرته النسخة الايطالية من المجلة الالمانية (بوردا) أمس السبت ان ايطاليا من اصل خمسة يفترق عن زوجته (لانها لا تشبه والدته) . وبحسب الاستطلاع فان 21% من الايطاليين يطلبون الطلاق لان زوجاتهم لا يشبهن والدتهم. واشار الاستطلاع الذي شمل عينة من 796 شخصا تتراوح اعمارهم بين 23 و45 عاما الى ان 11% من الرجال الايطاليين يطلبون الطلاق بسبب (انانية) زوجاتهم في حين يتذرع 10% بــ (الروتين) . ويشير 8% الى انهم باتوا لا يشعرون بأي انجذاب نحو شريكاتهم, واشتكى 5% من (ضغوط) الزوجة لانجاب طفل ولا يتحمل 4% اهل زوجاتهم. اما من جهة النساء, فالدافع الى الطلاق لدى 23% منهن هو الشعور بأن الزوج (ممل) , في حين اشتكت 10% من (خيانته) و13% من (غيرته) ورفضت 11% من الايطاليات التحول الى (ربات منزل) وفضلن الاستمرار في مزاولة مهنهن. وفي جميع الحالات, يتسبب الانفصال في معاناة 80% من الايطاليين من الجنسين. واشار الاستطلاع الى ان 23% من النساء يأملن ألا ينساهن ازواجهن السابقون وترغب 15% ان يفكروا بهن وهم مع زوجاتهم الجديدات. وتتمنى 6% ان يعيش ازواجهن السابقين في دير وتحلم 4% ان يتعرفوا الى نساء مصابات بــ (انهيار عصبي) . واعربت 3% عن أملهن في ان يخضع ازواجهن لضرائب اضافية في حين تمنت 1% موتهم. وفي المقابل, تمنى 27% من الرجال ان تعاني شريكاتهم (مثلهم) , وتمنى 19% لهن (الكآبة) و4% زيادة الوزن و3% الصلع و3% الموت. وبعد الانفصال يبحث رجل من اصل خمسة (25%) عن رفيقة جديدة, ويخرج 18% منهم (كل مساء) , ويطلب 16% المساعدة من اصدقائهم. كما اعترف 5% بانهم احتفلوا بعد الطلاق, بينما اقتنى 4% كلبا وغيّر 2 سياراتهم. اما النساء, فينشغلن بنسبة 24% في التسوق لتخطي ازمة الطلاق وتبتعد 19% عن الرجال (للتفكير) وتنهمك 15% في العمل وتعزي 12% انفسهن بــ (وجبة كبيرة) وتلجأ اخيرا 4% الى خدمات شركات التعارف ولو انهن يواجهن خطر التعرف فيها على ازواجهن السابقين.

طباعة Email