اندمج المطرب الروسي في المشهد فأصاب المخرج والمصورين

المطرب الروسى الشهير (نور الدين كودى) 30 سنة, كاد ان يتسبب في كارثة في القاهرة بسبب تصوير اغنية له فيديو كليب في الشارع . استقل المطرب سيارته وقادها بسرعة جنونية لتصوير مشهد مطاردة بينه وبين رجال البوليس.. انفعل المطرب اثناء تأدية المشهد, وصدم مخرج الاغنية واثنين من المصورين.. تسبب الحادث في احداث اصابات بالغة لهم, وتم نقلهم الى المستشفى. كشفت تحقيقات النيابة ان المطرب الروسي كان قد حضر الى القاهرة لتصوير اغنية فيديو كليب واصطحبه المخرج علي الشيمي لتصوير مشاهد الاغنية امام مسجد السيدة نفيسة واثناء تمثيل المشهد الذي تضمن مطاردة بينه وبين عدد من رجال الشرطة الروس بالسيارات طلب منه المخرج ان يسير بسرعة لاضفاء الحيوية والمصداقية على المشهد, فلم يتحكم المطرب في عجلة القيادة وصدم المخرجين والمصورين وتسبب في كسر آلات ومعدات التصوير, وتم نقل المصابين الذين تنازلوا عن المحضر بعد ان قام المطرب بدفع قيمة الخسائر التي تسبب فيها. القاهرة ــ البيان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات